بي إم دبليو تكشف عن سيارة ميني جديدة تعمل بالكهرباء

شكل سيارة ميني الجديدة مصدر الصورة BMW

كشفت شركة بي إم دبليو الألمانية لصناعة السيارات عن التصميم الأساسي لإنتاج نسخة جديدة من سيارة ميني تعمل بالكهرباء.

وأكدت الشركة في يوليو/تموز أن النسخة الكهربائية الكاملة من السيارة، التي ستكون بثلاثة أبواب، سيبدأ إنتاجها في مصنعها في "كولي" بمدينة أوكسفورد البريطانية في 2019.

وكانت نسخة من سيارة ميني تعمل بالكهرباء، أطلق عليها "ميني إي - Mini E"، قد بدأت التجارب المكثفة عليها في 2008.

أما ميني الكهربائية الجديدة فسوف يكشف عنها في معرض فرانكفورت للسيارات الشهر المقبل. وتقول بي إم دبليو إنها "ستحوي محركا كهربائيا قويا".

ولم يكشف - فيما عذا ذلك - عن أي تفاصيل أخرى خاصة بالسيارة، ولا يعرف شيء عما سيكون بداخلها.

وتنتج الشركة نحو 360.000 سيارة سنويا، يصنع حوالي 60 في المئة منها في أوكسفورد.

"يمكن التعرف عليها"

وسيجمع جزء السيارة الخاص بقيادتها ودفعها - ويتضمن المحرك، وصندوق السرعات، والبطاريات - في ألمانيا، ثم يضم إلى الأجزاء الباقية من السيارة في المصنع البريطاني.

وتقول بي إم دبليو "تصميم سيارة ميني الكهربائية الجديدة يمكن التعرف عليه من المبرد السداسي الشكل في مقدمتها ومصابيح الضوء الأمامية".

وستظهر السيارة لأول مرة في معرض فرانكفورت للسيارات، ثم تعرض بعد ذلك للبيع بدءا من 16 سبتمبر/أيلول.

وتمثل خطط بي إم دبليو لتحويل سياراتها لتعمل بالكهرباء ما بين 15 و25 في المئة من مبيعاتها بحلول عام 2025.

ويقدر عدد موظفي شركة بي إم دبليو في بريطانيا بنحو 18000 شخص، من بينهم 4500 يعملون في مصنع ميني في كولي.

وما زالت بريطانيا هي أكبر سوق لسيارات ميني، وتقدر نسبة هذا السوق بحوالي 20 في المئة من مبيعات ميني في العالم.

المزيد حول هذه القصة