6.5 مليون دولار مقابل "ألماسة السلام"

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو
حجر من الماس 700 قيراط يباع في المزاد بنيويورك

بلغ سعر ألماسة تزن 907 قراريط استخرجت في سيرا ليون 6.5 مليون دولار في مزاد في مدينة نيويورك.

وتمكن لورانس غراف، الرئيس التنفيذي لغراف دياموندس، من شراء الألماسة، المعروفة باسم "ألماسة السلام"، في هذا المزاد بعد عرض أعلى سعر لها.

ومن المقرر أن يستخدم نصف قيمة الألماسة، 3.8 مليون دولار، لتمويل مشروعات البُنى التحتية في القرية الصغيرة التي استخرجت منها الألماسة.

ورفضت حكومة سيراليون بيع الألماسة مقابل 7.8 مليون دولار في مزاد أقيم في وقت سابق، لكنها قبلت هذا المبلغ، رغم أنه أقل من سابقه. ويتوقع أن تنفق الحكومة هذه الأموال على تحسين الأوضاع المعيشية في قرية كورياردو، بما في ذلك توصيل مياه الشرب إلى منازل القرية، وإدخال التيار الكهربائي، وبناء ورصف الطرق، وخدمات الرعاية الصحية، وصيانة المدارس.

بذلك تغير ألماسة السلام التي يمتلكها الآن غراف حياة الكثيرين رغم أنها بيعت بأقل من قيمتها الحقيقية، وفقا لتوبياز كوميند، مدير موقع 77diamonds.com الإلكتروني.

ورفضت الحكومة السيراليونية مبلغ 7.8 مليون دولار مقابل هذه الألماسة عندما أقيم مزاد لبيعها في مدينة فريتاون، وذلك بحجة أن المبلغ أقل من قيمتها.

ويرى خبراء أن ألماسة السلام تحتل المركز رقم 14 بين أكبر الألماسات في العالم، والتي سلمت إلى حكومة سيراليون في مارس/ آذار الماضي بعد أن استخرجها أحد القساوسة.

المزيد حول هذه القصة