مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو
مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية

وقعت مصر وروسيا اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية.

وجاء التوقيع أثناء زيارة للرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى القاهرة اليوم.

ومن المقرر إنشاء محطة الطاقة النووية بمنطقة الضبعة المطلة على البحر المتوسط، شمالي مصر.

ووقع الجانبان على الاتفاق خلال مراسم نقلت مباشرة على التلفزيون الرسمي، بحضور بوتين ونظيره المصري عبد الفتاح السيسي.

مصدر الصورة EPA

وقد وقع على العقد رئيس شركة روساتوم الروسية للطاقة النووية، أليكسي ليخاشيف، ووزير الكهرباء والطاقة المتجددة في مصر، محمد شاكر.

وقدرت وسائل إعلام مصرية تكلفة المشروع بنحو 30 مليار دولار.

ووقع البلدان اتفاقا في نوفمبر/ تشرين الثاني 2015 يقضي بقيام روسيا بتمويل وبناء محطة لتوليد الكهرباء، تضم أربعة مفاعلات بقوة إنتاج تصل إلى 1200 ميغاوات.

ماذا نعرف عن مشروع الضبعة؟

  • يقع مفاعل الضبعة على شاطئ البحر المتوسط في محافظة مرسى مطروح شمال غرب مصر.
  • حصلت مصر على قرض روسي بقيمة 25 مليار دولار لتنفيذ المشروع
  • تستوعب أرض الضبعة 8 محطات نووية
  • المرحلة الأولى للمشروع تستهدف إنشاء 4 مفاعلات، ومن المقرر تشغيل أول محطة في عام 2019 والانتهاء من المشروع ودخوله الخدمة في 2025يقع مفاعل الضبعة على شاطئ البحر المتوسط في محافظة مرسى مطروح شمال غرب مصر.

المزيد حول هذه القصة