كوريا الجنوبية تحظر استخدام حسابات بنكية مجهولة لتداول العملات الإلكترونية

عملة بيتكوين الإلكترونية مصدر الصورة Getty Images
Image caption يعتقد أن كوريا الجنوبية هي ثالث أكبر سوق في العالم لتداول عملة بيتكوين الإلكترونية

حظرت السلطات في كوريا الجنوبية استخدام حسابات بنكية مجهولة الهوية في إجراء معاملات مالية بالعملات الإلكترونية.

وتهدف تلك الخطوة إلى وقف استخدام العملات الافتراضية في ارتكاب جرائم، مثل غسيل الأموال.

وستجعل هذه اللوائح البلد أكثر انسجاما مع القواعد المالية، في الأسواق الأخرى.

ويعتقد أن كوريا الجنوبية هي ثالث أكبر سوق في مجال تداول عملة بيتكوين والعملات الافتراضية الأخرى، ، بعد اليابان والولايات المتحدة.

ونظرا لأهمية كوريا الجنوبية في سوق العملة الرقمية، من المتوقع أن تؤثر القرارات التي اتخذتها في سعر العملة.

وستُفعل السياسة الجديدة، التي نوقشت منذ فترة، في 30 يناير/ كانون الثاني الجاري.

وسيضطر حائزو حافظات العملات الإلكترونية مجهولة الهوية إلى ربطها بحسابات بنكية بأسمائهم، والتحقق من هوياتهم.

وتعد تلك القواعد مشابهة لتلك المسماة "اعرف عميلك"، والهادفة لمكافحة جرائم غسيل الأموال في الولايات المتحدة.

وفي سياق آخر، حظرت السلطات على القاصرين والأجانب فتح حسابات بالعملة الإلكترونية في كوريا الجنوبية.

مصدر الصورة Reuters

وربما تُفرض إجراءات أكثر صرامة في وقت لاحق، إذ قال مسؤولون في وقت سابق من الشهر الجاري إن حظر أنشطة تداول العملة الافتراضية هو أحد الإجراءات التي تجري دراستها.

وذكرت وكالة يونهاب الكورية الجنوبية، الاثنين الماضي، أن السلطات ستفرض ضرائب ضخمة على التداولات بالعملة الافتراضية، وذلك في محاولة للحد من هذا القطاع المالي.

ويحظى التداول في أسواق المال بإقبال وسط الشباب في كوريا الجنوبية، وشهد الطلب زيادة بنسبة 30 في المئة على بعض الصفقات الافتراضية، مقارنة بالدول الأخرى.

لكن تقلب سعر صرف العملة الإلكترونية، فضلا عن نقص القواعد المنظمة للمعاملات المالية بها، أدى إلى مخاوف مستمرة بين المسؤولين في كوريا الجنوبية، من أن المستثمرين يعرضون أنفسهم إلى خسائر ضخمة محتملة.

المزيد حول هذه القصة