"إير بي إن بي" سيرسل بيانات عملائه إلى الحكومة الصينية

إير بي إن بي مصدر الصورة Getty Images
Image caption إير بي إن بي واحدة من كبرى الشركات في وادي السيليكون بالولايات المتحدة، وتقدر قيمتها بنحو 30 مليار دولار

يستعد موقع "إير بي إن بي"، عملاق توفير خدمة مشاركة السكن عبر الإنترنت، لمشاركة بيانات عملائه في الصين مع الحكومة.

وستشمل البيانات التي سيُجرى إرسالها إلى السلطات تفاصيل جواز السفر وتواريخ الحجز.

كما سيُرسل الموقع بيانات المضيفين، الذين يطرحون مساكنهم للإيجار في الصين عبر الموقع، بمجرد موافقتهم على طلبات الحجز.

وقال عملاق مشاركة السكن إن الخطوة تعني أن شركة "إير بي إن بي" تمتثل الآن للقوانين والنظم مثل "جميع الشركات العاملة في الصين."

وتمتلك "إير بي إن بي تشينا"، الفرع المحلي للشركة، قرابة 140 ألف فرصة معروضة للسكن.

ويتعين بالفعل على الفنادق في الصين إرسال بيانات ضيوفها إلى الحكومة والشرطة المحلية.

"قواعد سليمة"

كما يفترض أن يسجل السائحون والمسافرون، الذين يقيمون في منازل خاصة، تفاصيل إقامتهم لدى الشرطة في غضون 24 ساعة من وصولهم إلى وجهتهم.

وقالت "إير بي إن بي" إنها ببساطة تواكب الصناعة التقليدية للضيافة في الصين.

مصدر الصورة Getty Images
Image caption إير بي إن بي تشينا تلزم العملاء بملء بيانات جواز السفر قبل إمكانية إجراء الحجز

وقال متحدث باسم الشركة لبي بي سي: "المعلومات التي نجمعها مشابهة للمعلومات التي تجمعها الفنادق في الصين منذ عقود."

وأضاف: "(هي) خطوة واحدة نتخذها ونحن نبحث عن الوسائل المناسبة لمساعدة المضيفين والضيوف في اتباع القواعد السليمة والنظم (في الصين)."

وعلى عكس كثير من الدول، يتعين على العملاء تقديم بيانات جواز سفرهم قبل إمكانية حجز الإقامة على "إير بي إن بي الصينية".

وقالت إير بي إن بي إن كيانها المحلي في الصين حفظ بالفعل تلك المعلومات، وسيرسلها إلى السلطات بناء على طلبهم.

لكن في الوقت الحالي سيجرى إرسال تلك البيانات بصورة استباقية بمجرد إجراء الحجوزات.

المزيد حول هذه القصة