المملكة القابضة المملوكة للأمير السعودي الوليد بن طلال تستحوذ على حصة في ديزر للموسيقى بأكثر من 265 مليون دولار

الوليد بن طلال مصدر الصورة REUTERS/NEIL HALL/FILE PHOTO
Image caption الأمير السعودي الوليد بن طلال أكد أن الصفقة الجديدة ستنقل روتانا إلى العالمية

أبرمت شركة المملكة القابضة المملوكة للأمير السعودي الوليد بن طلال صفقة بقيمة مليار ريال (266.7 مليون دولار) لشراء أسهم أصدرتها حديثا شركة ديزر الفرنسية لخدمات بث الموسيقى عبر الانترنت.

وقالت المملكة القابضة في بيان إن الصفقة تمت أيضا بالتعاون مع مجموعة "روتانا" السعودية الترفيهية العاملة في إنتاج الأفلام والمسلسلات والأغاني ولديها مجموعة قنوات إخبارية ودينية وسينما ودراما، والمملوكة بالكامل للملياردير السعودي بن طلال.

ولم تكشف الشركة عن حجم حصتها في الشركة الفرنسية أو عدد الأسهم التي استحوذت عليها مقابل هذا المبلغ.

كما وقعت روتانا وديزر، التي تقدم خدماتها في 180 دولة، اتفاقية حصرية طويلة الأجل "لتوزيع المحتوى السمعي للمجموعة الفرنسية رقميا في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا".

ونقل البيان عن الأمير الوليد قوله إن "استثمار شركة المملكة القابضة ومجموعة روتانا في شركة ديزر يمثل أحد الاستثمارات الرائدة التي نسعى إليها دائما لمساهمينا، واستمرارا لاستراتيجيتنا في العثور على التقنيات الناشئة البارزة".

وأضاف الوليد أن "اتفاق التوزيع بين روتانا وديزر سينقل الشركة السعودية إلى العالمية".

ويعد الأمير الوليد بن طلال أحد أبرز رجال الأعمال العرب في العالم ودائما ما يحتل مركزا في قائمة فوربس بين أثرياء العالم.

وكان بن طلال قيد الإقامة الجبرية في فندق "ريتز كارلتون" بالعاصمة السعودية الرياض لمدة ثلاثة أشهر في إطار حملة أعلنتها السلطات لمكافحة الفساد.

لكن تم الإفراج عنه في 27 يناير/ كانون الثاني بأمر من ولي العهد الأمير محمد بن سلمان.

ولدى الأمير الوليد، ابن أخي العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، استثمارات في عدد من الشركات العالمية من بينها سيتي غروب وتويتر.

----------------------

يمكنكم تسلم إشعارات بأهم الموضوعات بعد تحميل أحدث نسخة من تطبيق بي بي سي عربي على هاتفكم المحمول.

المزيد حول هذه القصة