مشاريع عملاقة أخفقت بشكل غير متوقع

طائرة إيرباص A380 مصدر الصورة Getty Images
Image caption طائرة إيرباص A380 لم تحقق ربحاً على الإطلاق

لم يكن إعلان شركة إيرباص التوقف عن إنتاج طائرتها العملاقة A380 بالأمر المفاجئ.

فقد عانت الطائرات التي صنعتها الشركة الأوروبية في أكتوبر/تشرين الأول 2007 منذ اليوم الأول من منافسة نماذج أصغر حجماً وأكثر كفاءة، ولم تحقق أية أرباح.

وتشير التقديرات إلى أن إيرباص أنفقت 25 مليار دولار على تطوير طائرة إيرباص A380.

وتعد هذه الطائرة من أحدث المنتجات التي أخفقت في الإقلاع على الرغم من دعم بعض الشركات الأكثر نجاحًا في العالم.

مصدر الصورة Pepsi
Image caption لم يدم استخدام بيبسي من قبل الزبائن طويلاً

المشروب الغازي بيبسي

تم إطلاق مشروب بيبسي الغازي ذي اللون الأزرق وبنكهة التوت في عام 2002 ، ولم تعمل الشركة الأم على الترويج له في البداية.

ثم روّجت للمنتج عن طريق مغنية البوب بريتني سبيرز لحث المراهقين على شرائها.

ولكن، بدأت مشاكل بيبسي الأزرق تلوح في الأفق بسبب إحدى ملوناته الداخلة في إنتاجه (Blue1) والمحظورة في العديد من البلدان، فأدى ضعف مبيعاتها إلى وقفها في الولايات المتحدة عام 2004.

وعلى الرغم من ذلك، لا يزال من الممكن العثور على هذا المشروب في كل من إندونيسيا والفيلبين.

بورش ترفع أسعار سياراتها بنسبة 10% إذا خرجت بريطانيا من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق

مصدر الصورة Reuters
Image caption اشتعل جوال 7 غالاكسي نوت أثناء رحلة لشركة الخطوط الجوية الجنوبية الغربية في عام 2016

"غالاكسي نوت 7"

تمّ إطلاق جهاز "غالاكسي نوت 7" عام 2016، وتعثرجهاز سامسونج المزوَّد بشاشة كبيرة في نسبة المبيعات بسبب أمور تتعلق بالسلامة.

ودفعت قضايا تتعلق بهواتف "نوت 7" التي تعرضت للإحتراق تلقائياً بما في ذلك ما حدث داخل طائرة في الولايات المتحدة، إلى إعادة الاتصال بحوالي 2.5 مليون هاتف بعد شهرين.

وأصرت شركة سامسونغ على أن جميع الأجهزة التي استبدلت كانت آمنة، ولكن كشف في بعض التقارير أن بطاريات تلك الهواتف كانت محمومة أيضاً، لذا تم التخلي عن المنتج تماماً.

هواوي: لم ولن نشارك أبدا في أي أنشطة تجسس لمصلحة الصين

مصدر الصورة Getty Images
Image caption لم تهدد أجهزة Zune قط انتشار استخدام جهاز iPod

مايكروسوفت "زوون"

بعد مشاهدة هيمنة منافسه "آبل" بمنتجاته وبرامج تشغيل الموسيقى المحمولة على السوق، وإطلاقه لـ "iPod "، طوّرت مايكروسوفت زوون مجموعتها الخاصة.

فعرضت ميزات غير موجودة في iPod ، مثل إمكانية مشاركة الأغاني مع مستخدمين آخرين لاسلكياً.

لكن المنتج لم يستطع منافسة آبل قط، فتوقف عام 2011.

مايكروسوفت عالجت ثغرات "استغلتها الحكومة الأمريكية" لاختراق النظام المصرفي

مصدر الصورة Getty Images
Image caption لم تلقَ سيغواي شعبية لاستخدامها كوسيلة نقل شخصي

دراجة "سيغوي"

عندما أطلقت دراجة "سيغوي" ذات العجلتين في عام 2001، وصفها البعض بأنها تغيير جذري (ثوري)، وتحدثت عنها المحطات التلفزيونية في الولايات المتحدة.

وحلم مبتكروها ببيع 10 آلاف دراجة أسبوعياً، ولكن سرعان ما واجهوا الحقيقة المرة.

فقد تم بيع أقل من 30 ألف دراجة فقط على مدى سبع سنوات.

وساهمت التوقعات العالية والأسعار المرتفعة إلى حد ما في المماطلة في المبيعات، لذا تُستخدم حالياً من قبل عناصر الأمن والطوارئ فقط.

دراجة نارية مصنوعة كليا بطابعة ثلاثية الأبعاد

مصدر الصورة Getty Images
Image caption كان الاستخدام الأولي لـ Netflix عبر تأجير أقراص DVD بواسطة البريد

"كويكستر"

كان نشاط نتفلكس المتدفق لا يزال في مرحلة الإنطلاق في عام 2011 عندما فكر الرئيس التنفيذي لشركة " Reed Hastings" أنه يستطيع العمل بشكل آمن من خلال الاحتفاظ بـ "خدمات تأجير أقراص الـ DVD".

هكذا بدأ عمل كويكستر، لكن قرار فصله عن نتفلكس والذي تطلب اشتراكًا منفصلاً (ومدفوعاً) قتلت الفكرة في غضون شهر واحد فقط ، خاصة بعد أن قام 800 الف زبون بالتصويت على إغلاق حساباتهم على نتفلكس.

مصدر الصورة Getty Images
Image caption نايك فيول باند لم ينَل جماهيرية كما كان متوقعاً

نايك فيول باند

أطلقت شركة "نايك" للملابس الرياضية العملاقة جهاز تعقب اللياقة البدنية قابل للارتداء في عام 2012.

ولكن لم يثنِ أياً من المستخدمين أو الزبائن عليه، وفشلت في التوسع في ظل سيطرة صناعات منافسة مثل " FitBit ".

فأعلنت شركة نايك في عام 2014 توقفها عن انتاجFuelBand.

مصصم أبل جوناثان أيف: الهجرة حيوية لشركات التكنولوجيا البريطانية

ستيف جوبز عملاق آبل: سوري الأصل تبنته عائلة من كاليفورنيا

مصدر الصورة Sony
Image caption هل سينجح "إيبو سوني" الجديد؟

ايبو (سوني)

تم إطلاق الكلب الروبوت "إيبو" في السوق عام 1999 مع الكثير من الوعود ، فقد كان الروبوت يستجيب لـ 100 أمر بل ويحسن الحديث أيضاً.

وعلى الرغم من بيع أول ثلاثة آلاف قطعة منه في أقل من ساعة واحدة، إلا أنها لم تصبح من الأعمال المربحة.

وأنهت شركة سوني إنتاجها لتلك الروبوتات عام 2006 ، ورغم إعلانها في العام الماضي عن إنتاج محدود لها، إلا أن الزبائن لم يقبلوا بسعر 3000 دولار للروبوت الواحد.

مصدر الصورة Getty Images
Image caption تحتاج السيارة الكهربائية EV1 إلى طقس دافئ لتعمل بشكل صحيح

السيارة الكهربائية EV1

لم تكن " Elon Musk" ولا " Tesla" أول سيارتين كهربائيتين تنتجان بأعداد كبيرة في العالم، بل سيارة EV1 التي أطلقت في الولايات المتحدة عام 1996.

ومع ذلك، كانت هناك قيود تكنولوجية شديدة، ولم تكن تلك السيارات قادرة على العمل في المناخات الباردة.

كانت متوفرة فقط في ولايتي كايفورنيا زأريزونا الأمريكيتين.

وتم بيع ما يزيد عن 1100 سيارة EV1على مدى أربع سنواتK، وألغي العمل بها عام 1999.

كليك: سيارة كهربائية جديدة من تيسلا بمدى قيادة يصل إلى 386 كيلومترا

روجر ستون، مستشار ترامب "المخادع" في قفص الاتهام

مصدر الصورة Getty Images
Image caption واجه دونالد ترامب معركة قضائية طويلة بسبب مشروعه الأكاديمي

جامعة ترامب (دونالد ترامب)

أطلق الرئيس الأمريكي الحالي مشروعه التعليمي في عام 2005 ، واعداً بتعليم الناس كيفية كسب المال في قطاع العقارات.

لكن الجامعة أغلقت في عام 2010 وسط اتهامات بالاحتيال ورفع دعاوي قضائية من الطلاب الناقمين عليه.

وفي مارس/آذار 2017 ، تم تسوية القضية مقابل 25 مليون دولار، في الوقت الذي كان دونالد ترامب قد أصبح فعلياً رئيساً للولايات المتحدة.

المزيد حول هذه القصة