تشريع أوروبي يجبر السيارات الكهربائية الهادئة على "إصدار ضجيج"

سيارة كهربائية مصدر الصورة Reuters
Image caption ستحل السيارات الكهربائية بشكل تدريجي محل السيارات التي تستخدم البنزين والديزل

يجب على السيارات الكهربائية الجديدة أن تكون قادرة على إصدار أصوات تلفت انتباه المشاة وفقا لتشريع أوروبي جديد يدخل حيز التنفيذ الإثنين.

وجاء التشريع الجديد بسبب المخاوف من أن تشكل السيارات الجديدة خطرا على المشاة لأنهم لن ينتبهوا لاقترابها منهم لأنها لا تصدر صوتا.

وسيترتب على جميع صانعي السيارات الكهربائية أن يزودوها السيارات بجهاز يصدر أصواتا تشبه صوت المحرك التقليدي.

كما يجب على تلك السيارات أن تكون قادرة على إصدار أصوات أثناء رجوعها إلى الخلف أو السير بسرعة تقل عن 19 كم/الساعة.

ويقول الاتحاد الأوروبي إن السيارات ستكون قريبة من المشاة أثناء رجوعها إلى الخلف أو السير بسرعة منخفضة، مع أنه سيكون بإمكان السائقين تعطيل الأجهزة التي تصدر الأصوات إذا رأوا ذلك ضروريا.

ورحبت بالقرار الجمعية الخيرية "كلاب الإرشاد" التي كانت قد اشتكت من صعوبة سماع صوت اقتراب السيارات الكهربائية، لكنها قالت إن إصدار الأصوات يجب أن يحدث بغض النظر عن السرعة التي تسير بها السيارة.

وقال وزير الطرق مايكل إيليس إن الحكومة أرادت أن يشعر الجميع بفوائد "المواصلات الخضراء" .

وسيمنح هذا الترتيب الجديد المشاة إحساسا إضافيا بالثقة أثناء تنقلهم.

وسيبدأ استخدام النظام الجديد عام 2021.

وقد أعلنت الحكومة أنها ستحظر استخدام السيارات التي تعمل بالديزل والبنزين ابتداء من عام 2040.

ويذكر أن السيارات التي لا تستخدم البنزين أو الديزل شكلت 6.6 في المئة من السيارات في شهر مايو/ أيار الجاري، مقارنة ب 5.6 في المئة في عام 2018.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة