الصين تكرر الدعوة للتخلي عن الدولار عملة عالمية

الدولار الامريكي
Image caption حل الدولار مكان الذهب كإحتياطي نقدي

كرر البنك المركزي في الصين الدعوة لاحلال عملة عالمية بديلة عن الدولار الامريكي.

وجاء في بيان اصدر البنك ان عملة "عابرة للدول" يجب ان تحل مكان الدولار. ودعا البنك الى اتباع قواعد اكثر صرامة فيما يتعلق بالدول التي تطبع كميات اكبر من العملة للحد من الازمة الاقتصادية الراهنة وقال "ان سيطرة عملة وحيدة على النظام النقدي العالمي يؤدي الى زيادة مخاطر توسع انتشار الازمات المالية". وقد تأثر الدولار في تعاملات الاسواق المالية سلبا بهذه الانباء حيث تراجع امام اليورو بنسبة واحد بالمائة وامام الجنيه الاسترليني ايضا. وقد اثار رئيس البنك المركزي الصيني زوبعة في وقت مبكر من هذا العام عندما اعلن ان الدولار قد يتم التخلي عنه كعملة إحتياطية في نهاية المطاف ويستبدل بوحدة حقوق السحب الخاصة المعتمدة من قبل صندوق النقد الدولي منذ عام 1969. واضاف البيان انه لا يجب الاكتفاء باعتماد وحدة حقوق السحب الخاصة بل يجب تكليف الصندوق بادارة جزء من احتياطات الدول من العملة الصعبة. واشار البيان الى ان اعتماد وحدة حقوق السحب الخاصة يجنب العالم مساوىء اعتماد عملة وطنية مثل الدولار كعملة للاحتياطي النقدي العالمي وتحافظ على قيمتها على المدى الطويل. وانتقد البيان السياسة التي تتبعها الحكومة الامريكية حاليا بهدف تجاوز الازمة الاقتصادية التي تواجهها وجاء فيه " ان من الصعب ايجاد التوازن المطلوب بين السياسات المحلية الامريكية وبين ما يتطلبه كون الدولار العملة الاساسية للاحتياطات النقدية العالمية". كما انتقد البيان الاجراءات التي تتبعها الحكومة الامريكية لتحفيز النشاط الاقتصادي وقال "ان نموذج التنمية الاقتصادية المعتمد على تنشيط الاستهلاك عن طريق زيادة الاقراض هو النموذج الاقل ديمومة".