تونس والجزائر توقعان صفقة غاز جديدة

أنبوب لنقل الغاز
Image caption تصدر الجزائر غازها إلى أوروبا عبر أنبوبين

تنوي تونس الزيادة من كميات الغاز الجزائري بالرفع من حصتها من الغاز الطبيعي مقابل عبور أنبوب غاز "ترانسميد" الذي ينقل الغاز الجزائري إلى إيطاليا حسبما نقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن مصدر حكومي لم تكشف عن هويته.

وسيرتفع حجم واردات غاز النفط المسال من 150 ألف طن إلى 300 ألف طن في السنة عملا باتفاقية وقعها وزيرا الطاقة التونسي عفيف شلبي والجزائري شكيب خليل.

وسيؤدي اتفاق أبرم بين شركة المحروقات الجزائرية "سوناطراك" والشركة التونسية للانشطة البترولية "ايتاب" إلى زيادة حصة الغاز الطبيعي التي تحصل عليها تونس مقابل مرور انبوب "ترانسميد" عبر أراضيها، من 6 الى 7 مليارات متر مكعب في السنة.

وتوقع البلدان -اللذان يضعان اللمسات الاخيرة على اشغال الربط الكهربائي- زيادة قدرة النقل وتبادل الكهرباء من 220 كيلوفولت حاليا الى 400 كيلوفولت العام المقبل.

ويندرج الربط الكهربائي المتوقع بين تونس والجزائر والمغرب، في اطار مشروع إقليمي يضم لاحقا دول حوض المتوسط.

وابرمت تونس والجزائر ايضا مذكرة حول تطوير استخدام الطاقات المتجددة، وخصوصا الطاقة الشمسية، كما قال المصدر نفسه.