جنرال موتورز الى شركة اصغر واضبط واكثر تركيزا

موديل 1958 كاديلاك
Image caption عهد السيارات الضخمة الفخمة الى زوال

قالت شركة جنرال موتورز الامريكية للسيارات (جي ام) انها نجحت في الخروج من مصيدة الافلاس من خلال التحول الى شركة جديدة مكونة من احسن موجودات واصول الشركة السابقة.

وقال الرئيس التنفيذي للشركة فريتز هندرسون انها بداية "عهد جديد"، وان جي ام الجديدة ستتكون من اربعة اصول رئيسية منها اسماء سيارات شهيرة مثل كاديلاك، كما ان 61 في المئة من الاصول ستكون مملوكة للحكومة الامريكية.

واوضح هندرسون ان المفاوضات مستمرة على مدار الساعة للتوصل الى اتفاق لبيع اصول جي ام الاوروبية، ومنها مصانع سيارات اوبل وفوكسهول.

واكد رئيس جي ام على ان الشركة ستعود الى تحقيق الارباح من جديد "وسندفع ديوننا في اقرب فرصة ممكنة، وستكون سياراتنا وشاحناتنا ضمن الافضل والاحسن في العالم".

ويقول الخبير في شؤون صناعة السيارات جورج ماجليانو ان جي ام بصدد التحول الى شركة اكثر رشاقة وانضباطا وتركيزا على السيطرة على النفقات.

لكن هذا الخبير يقول ايضا ان على جي ام التعامل مع مشكلاتها البعيدة الامد والقائمة والتي تشكل تحديا، ومن ابرزها العمل على انتاج سيارات اكثر تطورا واقل كلفة واكثر اقتصادية.

وكانت جي ام قد فقدت مكانتها لصالح شركة تويوتا اليابانية كأكبر مصنع للسيارات في العالم في يناير/ كانون الثاني الماضي.

فقد وصلت مبيعات تويوتا في عام 2008 الى نحو 8,97 مليون سيارة، مقابل تراجع مبيعات جي ام الى 8,35 مليون سيارة.