صندوق النقد الدولي يضاعف القروض للدول الفقيرة

مواطنون من غانا
Image caption قرض من الصندوق لمساعدة مواطني غانا تحمل تبعات الركود

أعلن صندوق النقد الدولي أنه سيتخذ إجراءات "غير مسبوقة" لمساعدة الدول الفقيرة على التكيف مع الركود الاقتصادي في العالم.

وقال الصندوق إنه سيزيد قيمة القروض التي يقدمها لتبلغ 17 مليار دولار في الفترة حتى عام 2014، وسيعلق حتى عام 2011 تقاضي الفوائد على بعض القروض التي حصلت عليها دول ذات دخل منخفض.

ويعتزم البنك بيع بعض احتياطيه من الذهب لرصد الأموال الكافية لهذه القروض.

وتأتي هذه الإجراءات جزئيا استجابة لدعوات قمة الدول العشرين التي انعقدت في نيسان/إبريل الماضي، والتي طالبت البنك بزيادة القروض التي يقدمها.

وقال دومينيك شتراوس ـ خان رئيس الصندوق الدولي "هذه زيادة غير مسبوقة في دعم الصندوق للدول الفقيرة، في الدول الإفريقية غير العربية وفي جميع أنحاء العالم.

وأضاف شتراوس ـ خان أن "هذه الإجراءات من شأنها الحيلولة دون سقوط الملايين من الناس في براثن الفقر".

ويقول الصندوق إن الأزمة المالية العالمية تعرض للخطر "التقدم الاقتصادي الكبير" الذي حققته بعض الدول الفقيرة.

ويضيف "إن القروض لن تساعد هذه الدول في تحمل تبعات الركود الاقتصادي فحسب، وإنما ستساعدها أيضا على المدى الطويل في حربها ضد الفقر".

ويؤكد إنه سوفر خلال العامين المقبلين مبلغ 8 مليارات دولار لهذا الغرض، ويفوق هذا المبلغ ما طالبت به قمة العشرين (6 مليارات دولار).

وكان الصندوق قد وافق في أوائل الشهر الحالي على تقديم قرض بمقدار 2.5 مليار دولار لسريلانكا وقرض بمقدار 600 مليون دولار لغانا.