البطالة في اليابان تبلغ رقما قياسيا

اليابان
Image caption اعلى معدل للبطالة منذ ست سنوات

تشير الاحصاءات الرسمية التي اصدرتها الحكومة اليابانية الى ان معدل البطالة في البلاد ارتفع الى مستوى قياسي لم يبلغه منذ ست سنوات في الشهر الماضي، والى ان فرص العمل المتوفرة انحسرت هي الاخرى الى مستويات قياسية.

فقد ارتفع عدد العاطلين عن العمل الى 3,48 مليونا في شهر يونيو/حزيران الماضي (اي بزيادة تقدر بـ 830 الفا). وبذا ارتفع معدل البطالة في شهر يونيو الى 5,5 في المئة مقارنة بـ 5,2 في المئة في الشهر الذي سبقه.

وبينت الاحصاءات وجود 43 فرصة عمل فقط لكل مئة متقدم.

كما اظهر احصاء منفصل ان اسعار المواد الاستهلاكية بما فيها اسعار الوقود انخفضت انخفاضا قياسيا بلغ 1,7 في المئة في الشهر الجاري مقارنة بالفترة ذاتها من العام المنصرم.

وقال كيوهاي موريتا رئيس المحللين الاقتصاديين لدى مؤسسة باركليز كابيتال المالية معلقا على هذه النتائج: "لقد جاءت نتائج مؤشر اسعار المواد الاستهلاكية متوافقة الى حد كبير مع التوقعات، ونحن نتوقع ان يستمر سلبيا حتى منتصف عام 2011، بسبب ضعف الطلب المحلي ووضع سوق العمالة الضعيف وانحسار الدخول."

ومما ضاعف من تأثيرات مشكلة انخفاض الاسعار قيام الاسر اليابانية بخفض انفاقها.

وقال ازوسا كاتو المحلل لدى بنك "بي ان بي باريبا": "تكمن المشكلة في ان عدوى انخفاض الاسعار بدأت بالانتشار الى قطاعات مختلفة كالاغذية والمواد المنزلية."

واضاف المحلل: "يعمد المستهلكون بشكل متزايد الى تفضيل البضائع ذات الاسعار المتدنية، اي بعبارة اخرى بدأت السلوكيات الانكماشية بالانتشار على المستويين التجاري والشخصي."

من ناحية اخرى، اظهرت نتائج نشرت يوم الجمعة ارتفاعا في الانتاج الصناعي في اليابان بلغ 8,3 في المئة في اشهر ابريل/مايو/يونيو، وهو اكبر ارتفاع منذ عام 1953، وذلك بعد ان سجل الانتاج الصناعي انخفاضا قياسيا في الاشهر الثلاثة التي سبقت تلك الفترة بلغ 22,1 في المئة.