بنك نورثرن روك يسجل خسائر جديدة

نورثرن روك
Image caption تم تأميم البنك في العام الماضي

سجل بنك نورثرن روك البريطاني خسائر وصلت الى 724.2 مليون جنيه استرليني في النصف الأول من عام 2009 بالمقارنة بخسائر وصلت الى 585.4 مليون جنيه استرليني في النصف الأول من العام الماضي.

وقال البنك ان التأخيرات في سداد أقساط القروض العقارية لأكثر من ثلاثة أشهر وصلت لأكثر من 3.92 بالمئة الأمر الذي يزيد عن المعدل في بريطانيا والذي يصل الى 2.39 بالمئة.

ويدين البنك للحكومة البريطانية في الوقت الحالي بنحو 10.9 مليار جنيه استرليني.

وكان البنك قد تم تأميمه في فبراير عام 2008 بعد تعرضه لهزة عنيفة جراء الأزمة الائتمانية العالمية.

ويجري حاليا العمل على تقسيم نورثرن روك الى شركتين ستكون إحداهما مسؤولة عن حسابات التوفير وعمليات الاقراض والثانية مسؤولة عن الديون الراهنة وعمليات السداد للحكومة.

وبمجرد انتهاء عملية إعادة الهيكلة ستقوم وزارة الخزانة بتوفير المزيد من المخصصات للبنك إذا وافقت المفوضية الأوروبية على هذه الخطة.

وقال المدير التنفيذي للبنك جاري هوفمان انه حقق تقدما كبيرا في المفاوضات مع المفوضية الأوروبية ومن المتوقع الحصول على الضوء الأخضر منها في الخريف.

وكان بنك نورثن روك قد أعلن في أوائل العام تغييرا في إستراتيجيته بتغيير أولوياته من تسديد الديون للحكومة الى زيادة حجم الأموال التي يقرضها.

وقال هوفمان ان حجم القروض العقارية التي وفرها البنك تضاعف في الربع الثاني من العام بالمقارنة بالربع الأول.