شركة النفط البريطانية تعلن اكتشاف حقل ضخم

خليج المكسيك
Image caption ارتفعت اسعار اسهم الشركة 3.8% بعد الاعلان

اعلنت شركة النفط البريطانية انها نجحت في اكتشاف كميات ضخمة من النفط في احد حقولها في خليج المكسيك.

واعلنت الشركة التي تعد اكبر منتج للنفط والغاز في تلك المنطقة والتي يصل حجم انتاجها اليومي الى 400 الف برميل يوميا.

واشارت الى انها قامت بحفر البئر الى عمق بلغ 35 الف قدم او حوالي 10.6 الاف متر، ما يجعل هذا البئر احد اعمق الابار التي حفرت حتى الان.

وارتفعت اسهم الشركة 3.8 في المائة الى 5.38 جنيه استرليني، ليكون احد اكبر الرابحين خلال تداولات بورصة لندن.

حقل ضخم

ويعتبر الاكتشاف الجديد "تايبر" ثاني اكبر اكتشاف نفطي في الطبقة الجيولوجية العميقة في خليج المكسيك، وذلك بعد كاسكيدا.

واعلنت الشركة ان كمية النفط المكتشفة الجديدة تتجاوز 3 مليارات برميل ما ستعزز اعمال الشركة في المياه العميقة في خليج المكسيك حتى النصف الثاني من العقد المقبل.

وستقوم الشركة بعمل اعمال مسح للتعرف على حجم الحقل وامكانيات الاستغلال التجاري لها.

وقالت شيليا وليامز، المتحدثه باسم الشركة ان صناعة النفط العالمية تعطي وصف "الاكتشاف الضخم" على الحقول التي تحوي 250 مليون برميل فاكثر.

واضافت ان المعدل هو القدرة على استغلال 30 في المائة من محتويات الحقل الكامنة.

وكانت الشركة قد بدأت الحفر في الموقع المكتشف في مارس/اذار الماضي.

وتسيطر شركة النفط البريطانية على 62 في المائة من الحقل تايبر، ما تمتلك شركة النفط البرازيلية الحكومية بتروبراس نسبة 20 في المائة، وتمتلك شركة النفط الامريكية كونوكو فيليبس نسبة 18 في المائة المتبقية.

وتدير الشركة في الوقت الحالي تسعة مشاريع تمر مراحل متنوعة في خليج المكسيك.