الحكومة الكويتية تنفي نيتها بيع اسهمها في سيتي جروب وميريل لينش

ميريل لينش
Image caption استثمرت الكويت ملياري دولار في ميريل لينش اوائل 2008

نفى صندوق الاستثمار الكويتي الحكومي وجود خطط لبيع حصصه في كل من مؤسستي سيتي جروب وميريل لينش الماليتين الامريكيتين واكد ان الحكومة الكويتية تثق بمستقبل المؤسسات المالية الامريكية.

وقال الصندوق في بيان اصدره ان لا نية للصندوق لبيع حصصه في هاتين المؤسستين في المدى المنظور لان "استثمارات الصندوق هي على المدى البعيد".

وقد نشرت صحيفتان كويتيتان بيان الصندوق الذي اصدره ردا على تصريحات النائب في مجلس الامة الكويتي وليد الطبطبائي وانتقد فيها استثمار الحكومة الكويتية 5 مليارات دولار في المؤسستين في مستهل عام 2008 ثم ما لبست ان انهارت قيمة اسهمهما مثل بقية المؤسسات المالية العالمية مع استفحال الازمة المالية العالمية.

وجاء في البيان "ان الحكومة الكويتية قادرة على بيع حصتها في المؤسستين اذا رغبت بذلك لكنها ملتزمة بالاستمرار في هذا الاستثمار".

وكان الصندوق قد اشترى اسهما بقيمة 3 مليارات دولار في مجموعة سيتي جروب واسهما في ميريل لينش بقيمة ملياري دولار اوائل عام 2008 عندما مواجهة المؤسستين مصاعب مالية مع نشوب الازمة المالية.

وكان النائب الاسلامي الطبطبائي قد اعلن في شهر فبراير/شباط الماضي ان مجموع خسائر هيئة الاستثمار الكويتية خلال الفترة ما بين شهري مارس/اذار وديسمبر/كانون الاول من العام الماضي تجاوزت ثلاثين مليار دولار.

وبحسب احد المحللين الاقتصاديين تراجعت قيمة اصول البنوك المركزية الخليجية والصناديق الخليجية الى 1.1 تريليون دولار في فبراير الماضي مقارنة مع اغسطس/آب من نفس العام التي بلغت خلالها 1.37 تريليون دولار.

لكن التقديرات الحالية تشير الى ان قيمة اصول البنوك المركزية والصناديق الخليجية عادت الى الارتفاع ووصلت الى 1.24 تريليون دولار بفضل تحسن اسعار النفط وتحسن قيمة الاسهم التي تمتلكها هذه البنوك والصناديق.