شركة كندية تشتري اوبل وفوكسهول

اعلام اوبل وجنرال موتورز
Image caption سرت شائعات بان جنرال موتورز تحاول السيطرة على فرعها الاوروبي

اعلنت الحكومة الالمانية أن جنرال موتورز اختارت شركة ماجنا الكندية لصناعة قطع الغيار لشراء مصانع اوبل وفوكسهول التابعة لها.

وقالت المستشارة الالمانية انجيلا ميركيل أن جنرال موتورز الحقت حزمة من الشروط بعملية البيع، مضيفة أن "الصبر" خلال المناقشات هو الذي أدى للتوصل إلى قرار.

وسرت شائعات في وقت مبكر بان جنرال موتورز ربما تخطط للاحتفاظ بفرعها الاوروبي.

وعلى الرغم من أن عرض ماجنا هو المفضل لدى الحكومة الالمانية، إلا أن هذا القرار يجب أن يصادق عليه اتحاد مصنعي اوبل الذي يتكون من ممثلين من جنرال موتورز والحكومة الفيدرالية الالمانية والاقاليم الالمانية التي توجد بها مصانع لاوبل.

يذكر أن اتحاد اوبل ظل يسيطر على انتاج الشركة في القارة الاوروبية منذ أن تقدمت جنرال موتورز بطلب لاعلان الافلاس في الولايات المتحدة.

ويقول مارتن شانكليمان مراسل بي بي سي للشؤون الاقتصادية إن مجلس إدارة جنرال موتورز كان قد أشار إلى عدم رغبته في قبول العرض الذي تقدمت به ماجنا.

وكان العرض المنافس تقدمت به مجموعة (آر اتش جيه) البلجيكية للاستثمار.

وتعترض نقابات العمال البريطانية أيضا على عرض ماجنا لانها تخشى من أن تكون بريطانيا أول بلد يطاله فقدان الوظائف.

يذكر أن ماجنا تعهدت بالابقاء على المصانع الالمانية وعدم اغلاقها.