البنك المركزي الياباني متفائل بشأن التعافي

مصنع تويوتا في اليابان
Image caption مؤشرات على تحسن الوضع المالس للشركات اليابانية

اعرب بنك اليابان (المركزي) عن مزيد من التفاؤل بشأن مستقبل ثاني اكبر اقتصاد في العالم.

وقال البنك، بعد قراره ابقاء سعر الفائدة كما هو عند 0.1 في المئة، ان "اوضاع الاقتصاد الياباني تشير الى التعافي".

وقال محافظ بنك اليابان ماساكي شيراكاوا ان هناك تحسنا في الوضع المالي للشركات اليابانية الكبيرة، وان كانت الشركات الصغيرة ما زالت تواجه ظروفا حرجة.

وبدا المحافظ غير منزعج بشأن الين، الذي تشهد قيمته ارتفاعا، قائلا ان ذلك قد يفيد الاقتصاد على المدى الطويل.

وقال شيراكاوا: "وجهة نظرنا بشأن الين ان التاثير قصير الامد لقوة الين سيكون خفض الاسعار".

واضاف: "من الممكن ان يعمل الين القوي على دعم الاقتصاد على المدى الطويل".

وتاتي تلك التصريحات بعد يوم من قول وزير المالية الجديد انه يعارض التدخل في سوق العملات.

وكان الين ارتفع بنسبة 6.7 في المئة مقابل الدولار منذ يونيو/حزيران، وينظر لعدم تدخل السلطات بدهشة لان الين القوي يجعل الصادرات اليابانية اقل تنافسية.

وكان الاقتصاد الياباني تعافى في ربع العام من ابريل/نيسان الى يونيو/حزيران بعد عام الركود.

وجاء التحسن بعد ضخ 260 مليار ين (159 مليار دولار) في الاقتصاد لتحفيزه.