جوجل تتوقع أرباحا تتجاوز 1,6 مليار دولار

مقر جوجل في سيليكون فالي في الولايات المتحدة
Image caption تجاوزت أرباح جوجل ما كان متوقعا بكثير

كشفت جوجل عن أضخم أرباحها الفصلية، مما يوحي بأن قطاع الإعلان التجاري عبر الإنترنت قد استرجع عافيته بعد الأزمة المالية.

وأعلن محرك البحث العملاق أرباحا صافية ناهزت 1,64 مليار دولار ما بين يوليو/ تموز وسبتمبر/ أيلول، أو بزيادة عن الأرباح المسجلة خلال نفس المدة من العام الماضي تعادل نسبتها 27 في المئة.

وبينما كان المحللون يتوقعون ألا تتجاوز مداخيل جوجل 1,29 مليار دولار بلغت 4,38 مليارات دولار.

وقال المدير التنفيذي للشركة إريك شميت: "إن أسوء ما في الأزمة بات شيئا من الماضي".

ولم يستبعد المحللون أن تكون جوجل أكبر المستفيدين من انتعاش الاقتصاد، وقطاع الإعلان التجاري، خاصة وأنها لا تعاني من المنافسة فـ"ـياهو بدأت تترنح، وبينج [التابع لمايكروسوفت] لا زال في مراحله الأولى."

وفي السياق ذاته أعلن عملاق صناعة الحواسيب الأمريكي آي بي إم IBM أرباحا فصلية قُدرت بـ3,2 مليارات دولار، أي بزيادة ناهزت نسبتها 14 في المئة مقارنة مع العام الماضي.

وتوقعت الشركة مزيدا من الاستقرار في القطاع الاقتصادي العالمي.