ارتفاع قياسي جديد في أسعار النفط عام 2009

مضخة نفط
Image caption مضخة نفط

واصلت أسعار النفط ارتفاعها محققة رقما قياسيا جديدا لعام 2009 مستغلة في ذلك ضعف الدولار الأمريكي وقوة أداء الشركات الأمريكية.

وارتفع سعر برميل النفط الأمريكي الخام بمقدار 1.08 دولار ليصل إلى 79.61 دولار للبرميل في اسواق نيويورك.

في الوقت نفسه ارتفع سعر برميل النفط نم خام برينت في لندن بمقدار 78 سنت ليصل إلى 77.77 دولار للبرميل.

وكانت اسعار النفط قد ارتفعت الاسبوع الماضي بعد أن ظهرت نتائج مشجعة من طرف البنوك الأمريكية مما أثار موجة من التفاؤل بتحسن في الاقتصاد العالمي.

وقال محللون إن اسعار النفط على المدى القصير يمكن ان تعتمد على قوة الدولار، وعلى مقدار تحسن الأداء في الشركات الأمريكية العملاقة.

وقد أبدى كثير من المحللين تحفظاتهم على الموجة الأخيرة من ارتفاع اسعار النفط محذرين من احتمال انخفاض الاسعار مرة ثانية بشكل سريع.

ويعتقد الخبراء أن من المحتمل أن تنخفض اسعار النفط سريعا في حالة عادت العوامل التي أدت للارتفاع إلى ما كانت عليه.

ومن ضمن هذه العوامل الهوامش المحددوة للأرباح التي تحققها مصافي النفط، والاحتياطي الهائل من المنتجات النفطية مثل الديزل وزيت التدفئة وتراجع الطلب على النفط من جانب الدول النامية حسبما تقول وكالة JBC في فيينا.

وقد تراجع الدولار أمام اليورو في بداية التعاملات فهبط على 1.4940 دولار لليورو ليقترب من ادنى حد بلغه أمام اليورو خلال 14 شهرا وهو 1.4967 الذي بلغه الاسبوع الماضي.