خطط لبيع المئات من فروع لويدز و "رويال بنك أوف سكوتلاند"

لويدز ورويال بنك أوف سكوتلاند
Image caption خطط الإنقاذ الحكومية سبق وأنقذت البنكين من الانهيار

في واحدة من أكبر خطط إعادة الهيلكة في القطاع البنكي بالمملكة المتحدة قررت مجموعتا لويدز و "رويال بنك أوف سكوتلاند" بيع المئات من فروعهما.

جاء القرار استجابة لطلب المفوضية الأوروبية بضرورة الالتزام بمعايير المنافسة بعد أن تلقا البنكان مليارات الدولارات من الحكومة البريطانية في إطار خطط الإنقاذ من الأزمة المالية العالمية.

وكان الاتحاد الأوروبي قد طالب البنوك التي تلقت مساعدات من اموال دافعي الضرائب بتخفيض من حجم انشطتها.

وبموجب الخطة سيقوم "رويال بنك أوف سكوتلاند" خلال السنوات الأربع القادمة ببيع شبكة فروعه في انجلترا وويلز وبنك نات ويست في إسكتلندا، وشركته الخاصة بالتأمين وخدمات التجارة العالمية.

وسيبلغ إجمالي فروع "رويال بنك أوف سكوتلاند" التي سيتم بيعها نحو 318 في أنحاء المملكة المتحدة أي 14 % من إجمالي شبكة الفروع.

أما بنك لويدز الذي تمتلك الحكومة 43.5% منه فسيبيع نحو 600 فرع بما يوازي 4.6% من إجمالي نصيبه في سوق الحسابات الجارية بالمملكة المتحدة.

وتشمل الخطة بيع علامة "تي إس بي في إنجلترا وويلز واسكلتندا، وشركة " شيلتينهام وجلوكيستر" للوساطة العقارية.وتقول مجموعة لويدز إن حجم الأعمال التي سيبيعها تقدر بنحو 49 مليار دولار كودائع للعملاء و70 مليار دولار قروضا .

وأعلن بنكا لويدز و"رويال بنك أوف سكوتلاند" أيضا خططا لزيادة دخلهما بنحو 80 مليار دولار بعضها من وزارة الخزانة.

وكانت المساعدات الحكومية قد انقذت البنكين من الانهيار بسبب الأزمة المالية العالمية.وتقول وزارة الخزانة البريطانية إن خطط البيع تمثل نحو 10 % من انشطة الفروع في القطاع البنكي البريطاني.