روسيا توافق على تخفيف شروط الغاز لاوكرانيا

بوتين ويموتشينكو
Image caption صفقة جديدة بشأن الغاز تمثل حلا وسطا بين روسيا واوكرانيا

وافقت روسيا على تخفيف شروط توريد الغز لاوكرانيا، ضمن اتفاق تقول موسكو انه سيمنع اي تعطل للامدادات في الاشهر المقبلة.

واعلن عن الاتفاق بعد محادثات بين رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين ونظيرته يوليا تيموشنكو.

ويعني الاتفاق ان اوكرانيا لن تدفع غرامة اذا استخدمت غازا اقل مما هو منصوص عليه في العقد بسبب الركود الاقتصادي.

وفي يناير الماضي عانت دول اوروبية عديدة من نقص امدادات الغاز بسبب الخلاف على المدفوعات بين موسكو وكييف.

وتوفر روسيا ربع الغاز الذي تستهلكه دول الاتحاد الاوروبي ويمر 80 في المئة منه في خط انبايب عبر اوكرانيا.

وكان رئيسا وزراء البلدين التقيا في بلدة يالطا الاوكرانية الخميس لبحث امدادات الغاز.

وحسب العقود الموقعة مع روسيا مطلع العام لانهاء النزاع في الشتاء الماضي، كانت اوكرانيا تواجه احتمال فرض غرامات هائلة عليها اذا لم تدفع ثمن كل الغاز الذي تعاقدت على شرائه، بغض النظر عن الكمية التي تستخدمها فعليا.

وكان استهلاك الغاز في اوكرانيا تراجع بشدة بسبب الازمة الاقتصادية.

وقال بوتين ان شركتي غازبروم ونفطوغاز، التابعتين للبلدين، ستتفقان على كميات جديدة.

وقال بوتين: "تمكنا من التوصل الى حل وسط مع اوكرانيا والتحايل على العديد من اتفاقاتنا السابقة".

وفي اشارة الى نزاع يناير قال: "سيكون امرا جيدا ان نستقبل العام الجديد بدون فضائح".

وقللت تيموشنكو من احتمالات تعطل امدادات الغاز لاوروبا مستقبلا، متعهدة بان اوكرانيا ستفي بالتزاماتها مع روسيا.