الثلوج تعصف بأوروبا

تواصل الظروف المناخية الاستثنائية التي تشهدها مناطق اوروبية في التاثير على كافة مناحي الحياة لتشمل تعطيل حركة السفر بالطائرات والقطارات وصولا الى مصاعب في توفير الكميات الكافية من وقود التدفئة.

ففي بريطانيا التي تشهد اقسى موسم شتاء على مدى ثلاثين عاما، تعهد رئيس الوزراء جوردون براون بعدم انقطاع امدادات غاز التدفئة وتوفير الكميات الضرورية من الملح الذي تستخدم لاذابة الجليد على الطرقات.

وفي المانيا، الغيت 226 رحلة في مطار فرانكفورت السبت بسبب العواصف الثلجية والرياح على كما اعلن المتحدث باسم المطار لوكالة فرانس برس، فيما انقطع التيار الكهربائي عن الاف المنازل في جنوب فرنسا بسبب كمية الثلوج الكثيفة التي ضربت المنطقة.

وقد تم تشغيل خط قطارات الانفاق الذي يربط بريطانيا بفرنسا وبلجيكا بشكل جزئي السبت وأعلن الاتجاه لتسيير القطارات عند سرعات منخفضة ليومي الاحد والاثنين.

وقد شهدت دول اوروبية اخرى اثارا كارثية للطقس القارس، فقد توفي حوالي 140 شخصا في بولندا خلال الاسبوعين الماضيين فيما تسببت الثلوج الغزيرة في عرقلة سير الشاحنات عبر الانفاق في جبال الالب.

وفي ايطاليا حرم 65 الف شخص من الكهرباء نتيجة الامطار والرياح العاتية في عدة مناطق وسط البلاد، حيث اضطربت حركة السير بسبب سقوط الاشجار واغصان الاشجار على الطرقات.

المانيا

نصحت السلطات المحلية السكان الى بالاحتفاظ بمخزون كاف من المؤن الاساسية التي تكفي لاربعة ايام على الاقل.

وتشير ادارة الدفاع المدني الالمانية ان التوقعات هطول كميات كبيرة من الثلوج خلال عطلة نهاية الاسبوع الحالية قد تؤدي الى انقطاع التيار الكهربائي وتعطيل المواصلات العامة بشكل كبير.

واشارت وكالة اسوشيتد برس الى ان ولاية بادن ويتمبرج التي تقع في جنوب المانيا شهدت اكثر من 300 حادثة سير اصيب فيها اكثر من 40 شخصا، كما سجلت ولايات شمالية حوادث سير تفوق المئة فيما حوصرت مئات الشاحنات في منطقة الحدود الالمانية الفرنسية بعد اغلاق السلطات الفرنسية للطريق السريع نتيجة للسقوط الغزير للثلوج.

والى جانب الغاء 226 رحلة في مطار فرانكفورت، شهدت مطارات برلين وميونخ وعدة مطارات اخرى الغاء لعدد كبير من الرحلات الجوية.

وتشير المعلومات التي بثتها محطات التلفزيون المحلية الى ان الثلوج تراكمت بمستويات بلغت 30 سنتيمترا قرب السواحل الالمانية على بحر البلطيق.

بريطانيا

وفي بريطانيا التي شهدت هبوطا قياسيا في درجة الحرارة لمستويات بلغت في بعض المناطق الى 22 درجة تحت الصفر، وعد رئيس الوزراء البريطاني جوردون براون بتوفير الكميات الضرورية من غاز التدفئة.

وقال براون ان حكومته تعد بعدم حصول قصور في امدادات الغاز، كما وعد بتوفير الكميات الضرورية من الملح الذي يستخدم في اذابة الثلوج المتراكمة في الطرقات في المناطق التي تحتاجه.

واعلنت الشرطة البريطانية ان 26 شخصا توفوا في البلاد نتيجة للظروف المناخية الصعبة.

وقد تسبب هطول الثلوج وسوء الاحوال الجوية فى الغاء 54 من رحلات شركة الطيران البريطانية من مطار هيثرو يوم السبت، فيما اعلنت شركات اخرى بينها شركة الطيران منخفضة التكلفة ايزي جيت انها ستقوم بالغاء عدد من رحلاتها ايضا.

وتشير التقارير الى ان الطلب الكبير على الملح دفع الكثير من السلطات المحلية في المملكة المتحدة الى وضع قيود على استهلاك الملح الحجري الذي يستخدم لاذابة الجليد المتراكم على الطرقات.

ووصلت اثار الظروف المناخية الشتوية القاسية الى الرياضة حيث شهدت بريطانيا الغاء مباريات الدوري الممتاز التي كان مقررا اقامتها السبت.