رئيس تويوتا يعتذر أمام الكونجرس الأمريكي عن الأعطال في سيارات شركته

قدم رئيس شركة تويوتا اليابانية أكيو تويودا اعتذارا للكونجرس الأمريكي ومستخدمي سيارات شركته في الولايات المتحدة عن الخلل في دواسات السرعة في بعض فئات سيارات تويوتا والتي تسببت في حوادث سير متكررة.

Image caption اعتبر وزير المواصلات الامريكي مثول رئيس تويوتا أمام الكونجرس مؤشرا على انتهاء تجاهل الشركة للشكاوى

وقال تويودا في شهادة أدلى بها الأربعاء أمام لجنة في الكونجرس أنه "آسف جدا" لحوادث السير التي وقعت نتيجة للخلل الفني في بعض فئات سيارات تويوتا.

الا أن تويودا أكد خلال إجابته على استفسارات أعضاء الكونجرس أن الخلل ليس له صلة بالنظام الالكتروني لهذه السيارات.

كما تعهد المسؤول الياباني بالتعاون الكامل مع التحقيقات الأمريكية بهذا الشأن.

وخضع رئيس تويوتا لاستجواب لجنة من البرلمانيين الأمريكيين بشأن طريقة وسرعة تعامل الشركة مع مسألة السلامة.

واعتذر تويودا عن سحب 8.5 ملايين سيارة من مختلف أنحاء العالم، وعن الحوادث التي قد تكون تسببت فيها بعض تلك السيارات.

وصرح رئيس اللجنة البرلمانية الأمريكي إدولفوس تاون بأن تويوتا والمشرفين على معايير الجودة بها قد "خذلوا زبائنهم" فيما يتعلق بالسلامة.

وذكرت تويوتا ايضا انه لتتعطل دواسة البنزين في سيارتها "كان لا بد من ان تتوقف المكابح ودواسة البنزين عن العمل في آن وهو امر مستحيل".

ورأى ديفيد جيلبرت الخبير في الكترونيات السيارات وشون كاين العضو في مكتب ابحاث حول سلامة المستهلكين إن حالات زيادة السرعة غير الطوعية غير ناجمة على الارجح عن سجادات السيارة او دواسات البنزين كما تؤكد تويوتا بل الانظمة الالكترونية التي تضبطها.

ومن جانبه قال وزير النقل راي لاهود للجنة بأن جميع سيارات تويوتا التي سُحبت في الولايات المتحدة "غير سليمة".

وأضاف ان مثول رئيس تويوتا أمام لجنة الكونجرس يدل على أن أكبر شركة صناعة سيارات في العالم لم تعد تتغاضى عن الشكاوى والمخاوف المتعلقة بسلامة سياراتها.

يشار الى ان سمعة سيارات تويوتا تأثرت بشكل سلبي بسلسلة المشاكل الفنية الخاصة بدواسة السرعة والتي نتج عنها بشكل متكرر تسارع غير مرغوب فيه.