اتهامات امريكية لشركة دايملر للسيارات بدفع رشاوى

رئيس ديملر
Image caption تسعى الشركة الى تسوية القضية

اتهمت الولايات المتحدة الشركة الألمانية لتصنيع السيارات دايملر بدفع عشرات الملايين من الدولارات كرشاوى في فترة العشر سنين الأخيرة.

واتهمت وزارة العدل الامريكية الشركة بدفع هذه الاموال كرشاوى لمسؤولين حكومات ما لايقل عن عشرين بلدا من اجل الفوز بعروض صفقات بيع سيارات. ومن بين هذه البلدان الصين وروسيا ومصر.

ورفعت القضية امام احدى المحاكم بالولايات المتحدة الامريكية.

وتشير الدعوى الى ان دايملر، التي تقوم بتصنيع سيارات وشاحنات مرسيدس بنز، قامت بدفع هذه الاموال في الفترة بين عامي 1998 و2008.

واحد الاتهامات يتعلق بدفع اموال الى مسؤولين بالحكومة العراقية من أجل تأمين صفقات بيع سيارات في انتهاك لبرنامج النفط مقابل الغذاء التابع للامم المتحدة.

واتهام آخر يتعلق بمنح الشركة سيارة مصفحة لمسؤول في دولة تركمانستان كهدية عيد ميلاد لتشجيعه على الموافقة على عقد لتزويد السيارات الحكومية.

ويحظر القانون الامريكي على الشركات العاملة في الولايات المتحدة القيام بدفع اموال بطرق غير مناسبة الى مسؤولين في بلدان اخرى.

وعلمت وكالة رويترز للانباء من مصادر مقربة من الشركة إن الأخيرة وافقت على دفع غرامة قدرها مائة وخمسة وثمانين مليون دولار الى وزارة العدل الامريكية بهدف تسوية القضية.