تويوتا تعلق مبيعات سيارتها ليكزس داخل السوق الأمريكية

تويوتا
Image caption يعد التحذير الذي أصدرتها هيئة حماية المستهلك بعد شراء سيارات تويوتا أمرا نادرا

أعلنت شركة صناعة السيارات اليابانية تويوتا تعليق مبيعات واحدة من سياراتها الفارهة داخل الولايات المتحدة وذلك في أعقاب التحذير الذي أطلقته هيئة حماية المستهلك الأمريكية بعدم شراء السيارات التي تصنعها شركة تويوتا اليابانية نتيجة لمخاوف حول مستوى السلامة.

وذكرت منظمة تقارير المستهلك أنها وجدت بعد اختبارات بأن سيارات الدفع الرباعي من فئة ليكزس التي تنتجها تويوتا تواجه احتمالا كبيرا للانقلاب.

وقد نفت تويوتا هذه الاتهامات وقالت أنها أجرت اختبارات على سياراتها وأنها وجدت أنها آمنة ولكنها ستقوم بتعليق مبيعات الشركة للسيارة ليكزس جي اكس لتحديد وتصحيح اجراءات السلامة التي حددتها هيئة حماية المستهلك.

وتواجه تويوتا تراجعا في مبيعات سيارات على خلفية اكتشاف عيوب في دواسة السرعة في بعض فئات سياراتها والتي أجبرت الشركة على سحب 8 ملايين سيارة من الأسواق.

وكانت وزارة النقل الامريكية قد طالبت شركة تويوتا بدفع غرامة غير مسبوقة بقيمة 16.4 مليون دولار تتعلق بعيوب تم اكتشافها في سيارات تويوتا.

وتقول الوزارة ان الشركة لم تبلغها بوجود عيوب في سياراتها "في الوقت المناسب".

وتقول هيئة الطرق في امريكا ان الوثائق التي قدمتها تويوتا تثبت ان الشركة كانت على علم بالعيوب في سبتمبر/ أيلول.

وكانت الانباء عن وجود مشكلة في دواسة البنزين ادت الى سحب عدد كبير من السيارات في يناير/كانون الثاني.

وامام شركة تويوتا اسبوعان للاستئناف ضد الغرامة.