تراجع أسعار الأسهم بعد حظر ألمانيا المضاربة قصيرة المدى

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

شهدت أسعار الأسهم الأوروبية والأمريكية الأربعاء هبوطا في أعقاب الخطوة المفاجئة التي أقدمت عليها ألمانيا بحظر بعض أنواع المضاربات القصيرة المدى بدون رصيد وعمليات البيع السريع لبعض المنتجات المالية.

فقد سادت المخاوف بأن إقدام الحكومة الألمانية على مثل هذه الخطوة إنما يؤشِّر على وجود بعض الأخبار والحقائق المخفية بما يخص منطقة اليورو.

وقد أدَّى ذلك أيضا إلى خلق جو من عدم اليقين، لطالما أن المستثمرين باتوا يفكرون مليَّا بالأثر المحتمل لأي وضع غير مستقر على الأسواق بشكل عام.

ضغط وانتقادات

فقد عبَّر بعض المحللين عن اعتقادهم ان الحكومة الألمانية اتخذت مثل هكذا خطوة نتيجة الضغط المحلي الذي تمت ممارسته على المستشارة أنجيلا ميركل التي كانت قد واجهت انتقادات بشأن موقفها من أزمة الديون اليونانية.

إن اليورو بات في خطر حقيقي، إذا لم تتم حمايته من العواقب، وإن تداعيات انهياره ستكون وخيمة وكبيرة جدا

المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل

كما جاءت الخطوة الألمانية أيضا في أعقاب خطوات مماثلة كانت قد اتخذت مؤخرا في كل من بريطانيا والولايات المتحدة.

وسيسري مفعول حظر ما يسمى بـ "البيع قصير الأمد بدون رصيد" للسندات الحكومية الألمانية باليورو وسيطال عشرة مؤسسات مالية مهمة.

استعارة السندات

يُشار إلى أن المتعاملين بالمضاربات قصيرة الأمد يقومون باستعارة السندات وبيعها، ثم شرائها مرة أخرى حين ينخفض سعرها، ومن ثم إعادتها الى الجهة التي استعاروها منها.

أمَّا ما يسمى "البيع قصير الأمد بدون رصيد"، فهو الذي يحدوث دون أن يقوم المستثمرون حتى باستعارة الأسهم.

وقد أغلقت مؤشرات الأسهم في كل من لندن وباريس وفرانكفورت على انخفاض قدره حوالي 3 بالمائة، بينما شهد مؤشرا وول ستريت وداو جونز انخفاضا قدره 1.47 بالمائة.

انخفاض الأسهم

ففي لندن انخفض مؤشر فوتسي (FTSE) بنسبة 2.8 بالمائة ليغلق على 5158.08 نقطة.

وفي فرنسا، انخفض مؤشر كاك فورتي (Cac 40) بنسبة 2.9 بالمائة، وقفل على 3511.67 نقطة.

أسهم

أغلقت مؤشرات الأسهم في لندن وباريس وفرانكفورت على انخفاض قدره حوالي 3 بالمائة

أمَّا مؤشر داكس (Dax) في ألمانيا، فقد انخفض بنسبة 2.7 بالمائة، ليغلق تعاملاته على 5988.67 نقطة.

من جهة أخرى، كان اليورو قد وصل في وقت سابق من اليوم الأربعاء إلى أدنى سعر صرف له مقابل الدولار الأمريكي منذ أربع سنوات، إذ وصلت قيمة اليورو الواحد 1.214 دولارا قبل أن يعاود ارتفاعه ليصل إلى 1.236 دولارا لليورو.

مناشدة ميركل

iهذا وقد دعت ميركل في وقت لاحق من اليوم إلى اتخاذ إجراءات صارمة للحد من المضاربات على اليورو، وناشدت الحكومات العمل على خفض ديونها لاحتواء الأزمة الحالية وحماية العملة الأوروبية.

ففي كلمة لها أمام البرلمان الألماني (البوندستاغ)، قالت ميركل: "إن اليورو بات في خطر حقيقي، إذا لم تتم حمايته من العواقب، وإن تداعيات انهياره ستكون وخيمة وكبيرة جدا."

وعزا المحللون انخفاض قيمة سعر صرف اليورو إلى استمرار قلق الأسواق من الديون الحكومية الضخمة لليونان ودول أخرى في منطقة اليورو.

اليورو مقابل الدولار

كان اليورو قد وصل في وقت سابق من اليوم الأربعاء إلى أدنى سعر صرف له مقابل الدولار الأمريكي منذ أربع سنوات.

دفاع عن اليورو

إلا أن رئيس البنك المركزي الأمريكي (الاحتياطي الفيدرالي)، بول فوكر، قال إن أوروبا أظهرت عزما على الدفاع عن اليورو.

ويخشى المتعاملون أن تؤدى إجراءات التقشف في منطقة اليورو إلى انخفاض نسبة النمو في اقتصاديات المنطقة.

وبالرغم من المبالغ الضخمة التي تعهدت بها دول منطقة اليورو لمساعدة الدول المحتاجة، لا تزال هناك حاجة لاتخاذ إجراءات تقشفية لخفض العجز في الميزانيات وتقليص الديون.

أكثر الموضوعات تفضيلا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك