تراجع في اسواق المال الآسيوية

بورصة طوكيو
Image caption ثمة مخاوف من انتشار هذه الازمة في عموم اوربا

شهدت أسعار الأسهم في الأسواق المالية الآسيوية انخفاضاً حادا بسبب مخاوف المستثمرين جراء صدور تقارير اقتصادية غير مشجعة في الولايات المتحدة وأوروبا.

ففي اليابان، أغلق مؤشر نيكاي على تراجع مقداره 3.8 في المائة ووصل في هبوطه، إلى 4 في المائة من قيمته.

في الوقت نفسه انخفض اليورو 2.8 في المائة أمام الدولار خلال عطلة نهاية الأسبوع بينما هبط مؤشر معاملات هانج سنج الصيني بنسبة 2.3 في المائة.

ومما زاد من مخاوف الأسواق ما نشر من بيانات تتعلق بالعمالة الأمريكية التي نشرت يوم الجمعة.

فقد أعلن وزير العمل الأمريكي أن 430 ألف وظيفة توفرت في شهر مايو/ أيار، في حين كان المحللون يتوقعون توفر 500 ألف وظيفة.

وقد انخفضت المخزونات من الغاز والنفط وسط مخاوف من تراجع الطلب على الطاقة عالميا.

وكانت شركة جيه إكس لمصافي النفط اليابانية الأكثر تضررا وشهدت هبوطا مقداره 8.3 في المائة.

وانخفض سعر مزيج برنت من النفط الخام بنسبة 8 في المائة بعد ظهر يوم الجمعة، وتراجع خلال عطلة نهاية الاسبوع إلى 70.50 دولار للبرميل قبل أن يتحسن ويصل إلى حوالي 71.50 دولار للبرميل صباح الاثنين.

وفي الوقت نفسه هبط سعر النفط الأمريكي الخام بنسبة 7.8 في المائة إلى 69.50 دولار للبرميل قبل أن يرتفع إلى 70 دولار للبرميل.

وكانت تقارير نشرت في الولايات المتحدة قد أظهرت أن الاقتصاد الأمريكي لم يحقق نمواً كبيراً الشهر الماضي كما كان متوقعاً، بالإضافة إلى مخاوف من وقوع المجر في أزمة مديونية شبيهة بما حدث في اليونان.