ضخ السيولة في الاقتصاد الأمريكي أدى إلى ارتفاع الأسهم وانخفاض الدولار

سوق مالي في اليابان
Image caption ارتفع مؤشر النيكاي الياباني بـ 199 نقطة ليستقر عند 9,359 نقطة

ارتفعت أسعار الأسهم في الأسواق المالية العالمية وانخفضت قيمة الدولار بعد إعلان بنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي ضخ سيولة نقدية بقيمة 600 مليار دولار في الاقتصاد.

ورغم أن خطوة بنك الاحتياطي الفيدرالي كانت متوقعة، فإن معظم المحللين توقعوا أن يكون مبلغ السيولة هو 500 وليس 600 مليار دولار.

وأظهرت مؤشرات الأسواق المالية في كل من لندن وفرانكفورت خلال تعاملات الصباح ارتفاعا طفيفا فاق 1 في المئة من قيمة الأسهم المتداولة.

وأدت الخطوة الأمريكية أيضا إلى انخفاض قيمة الدولار مقابل اليورو والجنيه الإسترليني والين الياباني.

وارتفعت قيمة صرف اليورو خلال تعاملات الخميس إلى 1.4138 دولار بعدما كانت 1.4103 دولار خلال تعاملات مساء الأربعاء في نيويورك.

أما صرف سعر الجنيه الاسترليني، فارتفع من 1.6107 إلى 1.6146 دولار في حين انخفضت قيمة الدولار أمام الين من 81.29 إلى 81.02 ين.

وارتفع مؤشر الفينانشال تايمز بـ 102 نقطة ليستقر عند 5,851 نقطة.

وكذلك، ارتفع مؤشر الأسواق المالية الفرنسية (الكاك) بـ 74 نقطة ليستقر عند 3,916.95 نقطة في حين ارتفع مؤشر الأسواق المالية الألمانية بـ 92 نقطة ليستقر عند 6,710 نقطة.

وسجلت الأسواق المالية الآسيوية في وقت سابق ارتفاعا في قيمة أسهمها إذ ارتفع مؤشر النيكاي الياباني بـ 199 نقطة ليستقر عند 9,359 نقطة في حين ارتفعت قيمة أسهم مؤشر هانج سينج في هونج كونج بـ 391 نقطة ليغلق عند 24,536 نقطة.