تونس تطالب السعودية تسليمها بن علي

زين العابدين بن علي وزوجته مصدر الصورة AFP
Image caption طلب رسمي بترحيله الى تونس ليحاكم

اعلنت وزارة الخارجية التونسية ان تونس طلبت من السلطات السعودية ترحيل الرئيس التونسي السابق زين العابدين بن علي الى تونس لمواجهة القضاء في تهم تتصل بعمليات القمع العنيف الذي تعرض له متظاهرون الشهر الماضي.

ونقلت وسائل الاعلام التونسية الرسمية عن بيان للخارجية التونسية جاء فيه ان تونس تريد محاكمة بن علي لدوره في مقتل متظاهرين بيد قوات الامن خلال الانتفاضة التي اطاحت بحكمه الذي استمر اكثر من عقدين.

يذكر ان بن علي فر الى السعودية، واصيب هناك بجلطة دماغية، وقيل انه يرقد حاليا في غيبوبة بمستشفى بمدينة جدة.

وكانت الحكومة التونسية الانتقالية قد اصدرت السبت عفوا عاما عن كل السجناء السياسيين خلال عهد بن علي.

وقال رئيس الحكومة الانتقالية محمد الغنوشي ان قرار العفو سينفذ فورا بحيث "يتمكن اولئك الذين ادينوا من قبل النظام السابق من استعادة حقوقهم المدنية والسياسية والانخراط مجددا في المجتمع التونسي".

ومن المقرر ان تجرى انتخابات رئاسية لاختيار جديد للبلاد في غضون الاشهر الستة المقبلة، من المتوقع ان يتنافس فيها مرشح اسلامي واحد على الاقل.

كما سبق ان بث التلفزيون التونسي الرسمي شريطا يبين الاماكن السرية التي خبأ فيها بن علي كميات من النقود والمجوهرات وغيرها من النفائس في قصره بالعاصمة تونس.

واظهر الشريط ان بن علي خبأ كنوزه خلف ستائر القصر الرئاسي في سيدي بو سعيد وفي مخابئ سرية بنيت خلف مكتبة القصر.

واظهر الشريط ايضا مبالغ من النقود تقدر بعدة ملايين من الدولارات واليورو، وعقود من الماس والذهب عثرت عليها السلطات في هذه المخابئ.

وكانت كل من فرنسا وسويسرا وكندا والاتحاد الاوروبي قد اعلنت عن تجميد الاصول العائدة لبن علي واسرته.

وقالت الحكومة التونسية الانتقالية انها بصدد استرداد اموال بن علي واسرته لاستخدامها في مكافحة الفقر المتفشي في تونس، حيث لا يزيد معدل دخل الفرد التونسي على عشرة دولارات في اليوم.

المزيد حول هذه القصة