أسعار النفط تواصل ارتفاعها بسبب الأزمة في ليبيا

آخر تحديث:  الأربعاء، 23 فبراير/ شباط، 2011، 07:00 GMT

أسعار النفط تواصل ارتفاعها بسبب الأزمة في ليبيا

واصلت أسعار النفط ارتفاعها في التعاملات الآسيوية لتصل إلى أعلى مستوى لها منذ اكتوبر/ تشرين الأول 2008 بعد أن رفض الزعيم الليبي معمر القذافي التنحي عن السلطة.

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

يمكن التشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، أو "ويندوز ميديا بلاير"

واصلت أسعار النفط ارتفاعها في التعاملات الآسيوية لتصل إلى أعلى مستوى لها منذ اكتوبر/ تشرين الأول 2008 بعد أن رفض الزعيم الليبي معمر القذافي التنحي عن السلطة.

وارتفع سعر الخام الأمريكي الخفيف تسليم ابريل/ نيسان القادم بنسبة 2 في المئة ليصل إلى سعر 95.45 دولار للبرميل.

كما ارتفع خام برنت بنسبة 0.4 في المئة ليصل إلى 106.23 دولار للبرميل.

وتتزايد المخاوف من أن يؤدي عدم الاستقرار السياسي في ليبيا إلى عرقلة امدادات النفط العالمية.

وفي هذه الاثناء ارتفعت اسواق الاسهم قليلا بعد أن أن هبطت يوم الثلاثاء.

ويحاول المستثمرون قياس أثر الاضطراب السياسي في ليبيا على الاقتصاد العالمي.

وكانت إحدى شركات النفط قد قلصت انتاجها في ليبيا بنحو 100 ألف برميل يوميا فيما قامت أخرى بإجلاء موظفيها هناك.

وقال مايك ويتنر الباحث في "سوسيتي جنرال" إن الأسواق تعيش قلقا كبيرا بسبب احتمال حدوث اضطرابات في إمدادات النفط من الشرق الأوسط والعالم العربي.

كما أدت الأحداث إلى انخفاض حاد في البورصة الإيطالية أشد البورصات العالمية تعاملا مع الأرصدة الليبية.

وتمتلك ليبيا حصصا في مؤسسات إيطالية كبرى إضافة إلى نادي يوفينتاس لكرة القدم .

كذلك تضررت شركات أوروبية أخرى لها مصالح في ليبيا.

اقرأ أيضا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك