فشل مفاوضات الميزانية الامريكية يهدد باغلاق بعض الدوائر الحكومية

آخر تحديث:  الخميس، 7 ابريل/ نيسان، 2011، 21:10 GMT

فشل مفاوضات الميزانية الامريكية يهدد باغلاق بعض الدوائر الحكومية

قال قادة الكونغرس الامريكي انهم اجروا "محادثات صريحة" حول الميزانية لكن لم يتم التوصل الى اتفاق ما يعني امكانية اغلاق بعض دوائر الحكومة الامريكية.

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

اعرض الملف في مشغل آخر

قال قادة الكونغرس الامريكي انهم اجروا "محادثات صريحة" حول الميزانية لكن لم يتم التوصل الى اتفاق ما يعني امكانية اغلاق بعض دوائر الحكومة الامريكية.

وقال رئيس مجلس النواب النائب الجمهوري جون بونر: "ليس هناك اتفاق حول الارقام او قضايا السياسة".

وقال زعيم الديمقراطيين في مجلس الشيوخ هاري ريد انه رغم "خيبة امله من عدم تمكنه من انجاز شئ"، فان المحادثات ستستأنف مساء الخميس.

واذا لم يتم التوصل الى اتفاق حول الميزانية ستضطر اجزاء من الحكومة الامريكية الى الاغلاق منتصف ليل الجمعة.

وقال بونر: "اعتقد ان جمينا نرى انه يمكن التوصل الى اتفاق، لكننا لم نصل اليه بعد".

وكان الرئيس الامريكي باراك اوباما التقى كلا من بونر وريد في البيت الابيض الخميس للتفاوض بشأن قانون يوفر تمويلا للحكومة الامريكية حتى نهاية السنة المالية.

ريد وبونر

خلاف الميزانية قد يؤدي الى اغلاق بعض دوائر الحكومة

وقبل الديمقراطيون خفضا باكثر من 33 مليار دولار الا ان بعض الجمهوريين يريدون خفضا يزيد عن 60 مليار دولار لمواجهة العجز الهائل في الميزانية الامريكية.

وتسير الحكومة الامريكية امورها بدون ميزانية طويلة الامد منذ الاول من اكتوبر/تشرين الاول ويجري تمويلها باجراءات مؤقتة.

واحدث تلك الاجراءات ينتهي مفعوله منتصف ليل الجمعة، ما يعني ان كل الخدمات الحكومية التي تعتبر غير ضرورية ستغلق وتسريح مئات الالاف من موظفي الحكومة الى بيوتهم.

وكان الجمهوريون في مجلس النواب اقروا اجراءا مؤقتا جديدا يوم الخميس، لكنه يخفض ميزانية الحكومة بمقدار 12 مليار دولار في اسبوع.

وقال الرئيس اوباما في بيان له ان الحكومة الامريكية لا يمكن ان تواصل عملها على اساس قرارات اسبوعية وانه سيستخدم حقه في نقض القرار الجمهوري اذا وصل اليه لتوقيعه.

كذلك قال الديمقراطيون ان الكونغرس اقر الكثير من القرارات المؤقتة وعليه العمل على قانون بتمويل الحكومة حتى 30 سبتمبر/ايلول نهاية سنة الميزانية.

وبشأن مقترحات الانفاق، يطالب الجمهوريون بضغط من حركة حفلات الشاي بخفض اكبر بكثير في ميزانية الحكومة مما يمكن للديمقراطيين ان يقبلوا به ويبرر الجمهوريون ذلك بضرورة خفض عجز الميزانية البالغ 1.4 تريليون دولار.

وكان بونر قال الخميس ان الخلاف قائم "بشأن تحقيق تخفيضات حقيقية في الانفاق" وان المحادثات مع البيت الابيض تتجه نحو الشقاق.

واضاف: "اعتقد اننا كنا اقرب للتوصل الى رقم ليلة امس عن صباح اليوم"، مشيرا الى ان بعض الخلافات بشأن السياسات بحاجة الى حل.

الا ان ريد قال ان الجمهوريين يصرون على ربط بعض السياسات الاجتماعية بقانون ميزانية الحكومة مثل اعادة صياغة قانون الهواء النظيف وادخال مسألة الاجهاض في الجدل حول الانفاق.

وقال ريد: "المسألة كلها ايديولوجيا، وليست ارقام".

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك