صندوق النقد الدولي يطالب بنوك اوروبا بتعزيز اوضاعها المالية

صندوق النقد الدولي مصدر الصورة AFP
Image caption حذر الصندوق من مخاطر ازمة مالية اخرى

قال صندوق النقد الدولي ان كثرا من البنوك الاوروبية بحاجة الى زيادة راسمالها للتحوط من ان تشكل خطرا على النظام المالي العالمي وان تؤدي الى ازمة مالية عالمية اخرى.

وقال الصندوق ان تلك البنوك "تتعرض لعاصفة من الضغوط المتداخلة".

فانخفاض مستوى راس المال يجعل بعض البنوك الالمانية وبنوك الادخار الايطالية والبرتغالية والاسبانية الاضعف "عرضة لمزيد من الصدمات".

الا ان الصندوق قال في تقريره حول الاستقرار المالي العالمي ان ذلك الاستقرار تحسن في نصف العام الاخير.

وذكر التقرير: "لا تزال عوامل الضعف الهيكلي واحتمالات المخاطر في منطقة اليويو تشكل ضغوطا سلبية اذا لم يتم التعامل معها بشكل شامل".

كما حذر صندوق النقد الدولي من تحديات التمويل التي تواجه البنوك والدولي التي تحاول جاهدة حل مشكلة ديونها السيادية "خاصة في بعض دول منطقة اليورو الاكثر هشاشة".

وقال الصندوق ان البنوك الامريكية راكمت رؤوس اموال في عام 2009 بعدما اتمت سلطات المراقبة اختبارات القدرة التي اظهرت بعض الثغرات الكبيرة.

الا ان البنوك الاوروبية ما زالت بحاجة لزيادة "رؤوس اموالها بشكل معقول" لتتمكن من الوصول الى اسواق التمويل.

واجمالا، تواجه البنوك في العالم 3.6 تريليون دولار من "الديون المستحقة" في العامين المقبلين، حيث تواجه البنوك الالمانية والايرلندية ضغوطا اكبر.