الصين: صندوق الاستثمار يدرس الحصول على سيولة نقدية

العملة الصينية والامريكية مصدر الصورة Reuters
Image caption تتراجع قيمة الدولار امام اليوان الصيني

اعلن مسؤول كبير في صندوق الاستثمار القومي الصيني الذي تملكه الدولة ان الصندوق يسعى للحصول على سيولة نقدية لكنه لم يحدد بعد الالية التي سيعتمدها للحصول عليها.

واعلن رئيس مجلس ادارة الصندوق الذي يدير حوالي 300 مليار دولار من الاستثمارات حول العالم ان الصندوق سيتمكن في اخر المطاف من الوصول الى الالية المناسبة التي تضمن التدفق المستمر للسيولة النقدية.

ويرى المراقبون ان الصندق الذي تأسس قبل اربع سنوات وبحجم استثمارات قارب 200 مليار دولار سيحصل على السيولة من البنك الشعبي الصيني.

يذكر ان احتياطات البنك المركزي الصيني من العملات الاجنبية تعتبر الاكبر في العالم حيث تقارب ثلاثة تريليونات دولار وحوالي ثلثيها استمثارات بالدولار الامريكي.

ومع تراجع قيمة الدولار امام اليوان الصيني فان الاستثمار بالدولار يصبح اقل اغراءا مما يدفع البنوك المركزية تنوع اشكال الاسثمار كإجراء احتياطي للتقليل من مخاطر الاستثمار في عملة واحدة.

واعلن رئيس البنك المركزي الصيني ان احتياطات البنك من العملات الصعبة قد تجاوزت الحدود.

احتواء التضخم

من جهة اخرى قررت الحكومة الصينية رفع نسبة الاحتياطي النقدي الذي يتوجب على البنوك الكبيرة في الصين الاحتفاظ به في مسعى للحد من معدلات التضخم التي يعاني منها الاقتصاد الصيني.

ويتوجب على هذه البنوك ان تحتفظ بما نسبته 21 بالمائة.

وهذه هي المرة الخامسة التي تلجأ فيها الحكومة الى هذا الاجراء.

جاء ذلك بعد ان شهدت وتائر نمو الانتاج الصناعي تراجعا خلال شهر ابريل/نيسان الماضي بنسبة فاقت التوقعات مما يعني ان الاجراءات التي لجأت اليها الحكومة للحد من النمو قد بدأت تعطي نتائجها.

وبلغت نسبة التضخم خلال الشهر الماضي 5.3 بالمائة مقارنة بنسبة 5.4 خلال الشهر الذي سبقه لكنها بقيت اعلى من المعدل الذي تطمح الحكومة الى تحقيقه وهو 4 بالمائة.

المزيد حول هذه القصة