انخفاض غير متوقع للصادرات اليابانية في مايو / أيار

اليابان مصدر الصورة BBC World Service
Image caption يقول المحللون إن تعافي الاقتصاد الياباني لن يكون سريعا

انخفض معدل الصادرات اليابانية بدرجة غير متوقعة في شهر مايو / أيار مثيرا قلق الاقتصاديين حول سرعة تعافي الاقتصاد الياباني من الاضرار التي المت به نتيجة الزلزال وامواج تسونامي.

فقد انخفض مستوى الصادرات بنسبة 10,3 في المئة مقارنة بمايو 2010، حسبما اعلنت وزارة المالية اليابانية. وكان المحللون يتوقعون انخفاضا لا يتجاوز 8,4 في المئة.

وما تزال الانقطاعات في التيار الكهربائي والصعوبات التي تكتنف انظمة ايصال المواد الاولية الى المصانع تعرقل حركة الانتاج وتؤثر سلبا في المبيعات للخارج.

كما ارتفع العجز التجاري للشهر الثاني على التوالي بسبب ارتفاع الواردات.

وقال تاكيشي مينامي، كبير الاقتصاديين في معهد نورينشوكين للابحاث: "تظهر الارقام ان الاقتصاد الياباني قد وصل الى ادنى مستوى له، ولكن سرعة التعافي ستكون معتدلة."

وشهد قطاع صناعة السيارات انخفاضا في الصادرات بلغ 38,9 في المئة في مايو / ايار، وهو انخفاض يقل عن الـ 67 في المئة الذي شهده القطاع في ابريل / نيسان.

وبينما تتسارع حركة اعادة البناء عقب الزلزال والتسونامي، ارتفع معدل الاستيراد الى 12,3 في المئة مقارنة بالعام الماضي مما ادى الى ارتفاع العجز التجاري الى 853,7 ين - وهو ثاني اكبر عجز تسجله البلاد بعد ذلك الذي سجلته في يناير / كانون الثاني 2009 والذي بلغ 967,9 ينا.