وزير الخزانة الامريكي واثق من التوصل لاتفاق بشأن الدين

تيموثي غيثنر مصدر الصورة BBC World Service
Image caption وزير الخزانة متفائل بشأن الدين

قال وزير الخزانة الامريكي تيموثي غيثنر انه واثق من ان البيت الابيض والكونغرس سيتوصلان لاتفاق بشأن خفض الدين الامريكي.

وجاءت تصريحات غيثنر لشبكة سي ان ان بعد انهيار مفاوضات المديونية بين الرئيس الامريكي باراك اوباما وقادة الكونغرس يوم السبت.

ويتعين الاتفاق على خطة لخفض الدين قبل رفع سقف الاستدانة عن مستواه الحالي عند 14.3 تريليون دولار والذي سيصل اليه في 2 اغسطس/اب.

وبحلول هذا الموعد، واذا لم يرفع سقف الاقتراض لن تتوفر لدى الخزانة الاموال الكافية لدفع ما عليها من مستحقات ما قد يؤدي الى رفع اسعار الفائدة وتهديد التعافي الاقتصادي الامريكي والعالمي كله.

والمشكلة العالقة هي مشكلة الضرائب، اذ يريد الرئيس اوباما خطة خفض للدين تتضمن خفض الانفاق وزيادة الضرائب ويعارض الجمهوريون في مجلسي النواب والشيوخ اي زيادة للضرائب.

ويتمتع الجمهوريون باغلبية في مجلس النواب.

وشارك في مباحثات امس السبت التي فشلت في التوصل لاتفاق الرئيس اوباما ونائبه جو بايدن ورئيس مجلس النواب الجمهوري جون بوينر وزعيمة الاقلية الديمقراطية نانسي بيلوسي وزعيم الاغلبية الديمقراطية في مجلس الشيوخ هاري ريد وزعيم الجمهوربيين في مجلس الشيوخ ميتش مكونيل.

وعقب اللقاء حث البيت الابيض الكونغرس على "التوقف عن اللعب بالاقتصاد سياسيا والقيام بما عليه ان يفعل لتفادي التعثر عن سداد الدين وخفض العجز".

من جانبه قال رئيس مجلس النواب في مقابلة مع شبكة فوكس نيوز ان عرضه الاخير للرئيس اوباما بشأن حل مشكلة الدين ما زال مطروحا.

وكان عرض الجمهوريين للديمقراطيين تضمن 800 مليار دولار ضرائب جديدة وخفضا هائلا في الانفاق.

واضاف بوينر انه وان كان يفضل التوصل الى خطة مشتركة للحزبين الا انه اذا لم يحدث ذلك فسيتصرف هو وزملاؤه الجمهوريون منفردين.

المزيد حول هذه القصة