هبوط أرباح أمازون بعد استثماراتها الضخمة في "كندل"

الكمبيوتر اللوحي "كندل" مصدر الصورة Getty
Image caption الشركة متفائلة بازدياد الطلب على إنتاجها

هبطت أرباح أمازون شركة التسويق عبر الانترنت بنسبة 73% بعد الاستثمارات الضخمة التي قامت بها الشركة في إنتاج الكمبيوتر اللوحي "كندل".

وأعلنت الشركة ـ التي تعتبر الأكبر من نوعها في العالم ـ أن صافي دخلها في الربع الثالث من العام بلغ 63 مليون دولار.

ودشنت الشركة خلال هذه الفترة الكمبيوتر اللوحي "كندل فاير" الذي يمكنه تحميل أفلام وغير ذلك من المحتوى غير النصي.

وانخفضت أسعار أسهم أمازون بعد إعلان بيانات أرباحها بنسبة 12%.

وقالت الشركة إن المبيعات ازدادت بنسبة 44% في الشهر الماضي، وإنه في يوم 28 أيلول/سبتمبر الماضي سجلت أعلى نسبة طلب على كندل حتى أنها تجاوزت نسبة الطلب التي بلغت الذروة في أيام العطلات.

وتعرض الشركة الآن أربعة طرز من أجهزة كندل بما فيها "3 جي".

وقال جيف بيزوس مؤسس أمازون والرئيس التنفيذي للشركة "إن الطلب على "كندل الالكترونية في الأسابيع الثلاثة التالية على تدشين كندل بلغ ضعف قيمتها في التدشين الشابق. وبناء على الحجوزات على كندل فاير فنحن نقوم بإنتاج ملايين إضافية من الجهاز عما خططنا له من قبل".

المزيد حول هذه القصة