اسواق العالم بانتظار نتائج تصويت اليونان وقمة كان

اوباما وميركل مصدر الصورة BBC World Service
Image caption حديث بين الرئيس الامريكي والمستشارة الالمانية على هامش قمة كان

ارتفعت مؤشرات اسهم الاسواق الآسيوية الجمعة على اثر إعلان رئيس الحكومة اليونانية جورج باباندريو الغاء الاستفتاء على صفقة الانقاذ المالي وتاكيد قادة دول مجموعة العشرين على العمل لتفادي كارثة مالية بسبب ازمة الديون.

وبدأت الاسواق الاوروبية تعاملات آخر ايام الاسبوع متباينة مع ارتفاع مؤشر فاينانشيال تايمز في لندن وانخفاض مؤشر داكس الالماني وكاك الفرنسي.

وكانت اسواق المال تحسنت قليلا الخميس بعد قرار البنك المركزي الاوروبي خفض سعر الفائدة لدول منطقة اليورو بمقدار ربع نقطة مئوية.

كذلك سعى قادة دول مجموعة العشرين في قمتهم بكان جنوبي فرنسا الى طمأنة الاسواق والقطاع المصرفي بانهم سيبذلون ما بوسعهم للحيلولة دون انتقال ازمة الديون السيادية الى دول كاسبانيا وايطاليا.

ويصوت البرلمان اليوناني اليوم على الثقة في حكومة باباندريو بينما يبحث قادة دول مجموعة العشرين في اليوم الثاني من قمتهم في كان توفير السيولة للانقاذ المالي للدول المتعثرة بسبب ديونها.

ومن بين الخيارات المطروحة زيادة مساهمات الدول الاعضاء في صندوق النقد الدولي ليتمكن الصندوق من تقديم قروض انقاذ طارئة للدول الاوروبية المتعثرة كي لا تصل الى حد الافلاس كما هو حال اليونان.

الا ان هناك خلاف حول دور الصندوق، اذ لا ترى امريكا وبريطانيا ضرورة لذلك وسبق ان عطلت واشنطن اقتراحا من دول بريكس بزيادة اموال الصندوق.

والمشكلة ان دول بريكس ـ البرازيل وروسيا والهند والصين وجنوب افريقيا ـ تريد مقابلا لزيادة مساهماتها في الصندوق، على الاقل بتعديل القدرة التصويتية فيه لصالحها بدلا من الهيمنة الامريكية/الاوروبية.

ورغم الرسالة التي حاول مضيف قمة العشرين، الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي، ارسالها امس بان منطقة اليورو لديها الارادة السياسية لوقف التدهور الناجم عن ازمة الديون الا ان مصادر التمويل ليست معروفة بعد.

المزيد حول هذه القصة