هونغ كونغ "الأكثر تطوراً" بين المراكز المالية العالمية

هونغ كونغ استفادت من مصدر الصورة AP
Image caption هونغ كونغ عززت موقعها بخدمات التأمين والاكتتاب العام

تفوقت هونغ كونغ على الولايات المتحدة والمملكة المتحدة، وأصبحت "المركز المالي الأكثر تطورا"، وفق تصنيف مؤشر الاستقرار المالي التابع للمنتدى الاقتصادي العالمي الذي يشمل 60 دولة.

وقال كيفين ستينبرغ، من المنتدى الاقتصادي العالمي: "يعد صعود هونغ كونغ إلى قمة مؤشراتنا حدثا هاما"، مشيرا إلى أن هذه المرة الأولى التي لا تحتل فيه الولايات المتحدة أو المملكة المتحدة مركز الصدارة.

وأشار التقرير إلى صعود هونغ كونغ يعود بالأساس إلى بعض الخدمات غير المصرفية مثل عمليات الاكتتاب العام والتأمين. ويعتمد المؤشر، الذي دُشن عام 2008، على كفاءة وحجم الخدمات المصرفية وغيرها من الخدمات المالية، بالإضافة إلى بيئة العمل ومستوى الاستقرار المالي.

ويقول ستينبرغ: "على الرغم من أن المراكز المالية الغربية تركز على تحديات على المدى القصير، إلا أن هذا التقرير يأتي بمثابة تحذير من أن قيادتهم ربما تواجه مخاطر على المدى الطويل."

واستفادت هونغ كونغ، التي صعدت من المركز الرابع إلى الأول، من المشاكل في القطاعات المالية داخل الولايات المتحدة والمملكة المتحدة.

ومن الدول الأخرى التي جاءت في المراكز العشر الأول سنغافورة وأستراليا وكندا وهولندا واليابان وسويسرا والنرويج.