انخفاض حاد في كلفة اقتراض اسبانيا

راجوي مصدر الصورة Reuters
Image caption تعهدات راخوي طمانت الاسواق

انخفضت كلفة اقراض اسبانيا على سندات الدين قصيرة الاجل بشدة في اشارة الى تراجع القلق في اسواق الدين السيادي في منطقة اليورو.

وتمكنت اسبانيا من توفير 5.6 مليار يوروفي مزاد على سندات مدتها ثلاثة وستة اشهر، بزيادة مليار يورو عما كان مستهدفا.

وكانت نسبة الفائدة على سندات الستة اشهر 2.4 في المئة، متراجعة عن نسبة فائدة 5.2 في المئة على سندات طرحتها مدريد الشهر الماضي.

وكان رئيس الوزراء المقبل ماريانو راخوي تعهد بخفض الانفاق الحكومي بشكل كبير العام المقبل.

وقال امام البرلمان الاسباني انه ينوي خفض الانفاق بمقدار 16.5 مليار يورو العام القادم.

ومن شأن ذلك ان يخفض عجز الميزانية الى نسبة 4.4 في المئة من اجمالي الناتج الاقتصادي في عام 2012، مع العلم بان العجز وصل العام الماضي الى نسبة 9.2 في المئة.

ورغم الشكوك حول امكانية الوفاء بتلك التعهدات الا ان اعلان راخوي طمأن الاسواق بان حكومته ستتصدى لمشكلة ديون اسبانيا.

لهذا تبدي الاسواق استعدادا لاقراض مدريد وهذا احد اسباب انخفاض الفائدة على السندات.

المزيد حول هذه القصة