معدل البطالة في دول منطقة اليورو يواصل الارتفاع

مصدر الصورة Inem
Image caption معدل البطالة في إسبانيا هو الأعلى على الإطلاق في دول الاتحاد الأوروبي

أظهرت بيانات أوروبية أن معدل البطالة في دول منطقة اليورو استمر في الارتفاع وسجّل رقماً قياسياً جديداً في شهر يناير / كانون الثاني الماضي.

ووصل معدّل البطالة في سبع عشرة دولة تستخدم العملة الموحدة اليورو إلى 10.7 في المئة في شهر يناير / كانون الثاني الماضي بينما تمت مراجعة بيانات شهر ديسمبر / كانون الأول وبلغت 10.6 في المئة.

وتشير بيانات مكتب الإحصاءات الأوروبية "يوروستات" إلى وجود 16.9 مليون عاطل عن العمل داخل دول اليورو.

وقالت وكالة الإحصاء الوطنية في إيطاليا إن معدل البطالة في هذه الدولة ارتفع في شهر يناير / كانون الثاني مسجلاً 9.2 في المئة وهو المعدل الأعلى في إيطاليا منذ بدء العمل بالبيانات الشهرية.

وكان معدل البطالة هناك قد سجّل 8.9 في المئة في شهر ديسمبر / كانون الأول.

وظلّت إسبانيا صاحبة أعلى معدلات البطالة على الإطلاق في منطقة اليورو بمعدل 23.3 في المئة. بينما حافظت النمسا على موقعها وسجّلت أقل معدل للبطالة عند 4 في المئة.

أما بالنسبة لدول الاتحاد الأوروبي المكون من سبعة وعشرين عضواً فبلغت نسبة البطالة 10.1 في المئة في يناير/ كانون الثاني الماضي.

وحسب يوروستات فإن عدد العاطلين في الاتحاد الأوروبي بلغ نحو 24 مليون شخص.

معدلات التضخم

وفي مؤشر اقتصادي آخر، أوضح "يوروستات" أن معدل التضخم استقر في منطقة اليورو في بداية 2012.

فقد ارتفعت أسعار المستهلكين بشكل طفيف في فبراير/ شباط ليبلغ معدل التضخم في منطقة اليورو 2.7 في المئة مقابل 2.6 في المئة في يناير/كانون الثاني.

وقالت الوكالة الأوروبية للإحصاء "يوروستات" إن "التباطؤ الاقتصادي داخل منطقة اليورو ساعد في خفض تضخم أسعار السلع ، وإن ارتفاع أسعار النفط حدّ من تراجع التضخم.

المزيد حول هذه القصة