وزراء المالية الاوروبيون يبحثون اليوم الحزمة الثانية لانقاذ اليونان

الاتحاد الوروبي واليونان مصدر الصورة Reuters
Image caption خطت اليونان خطوة مهمة بالتوصل الى اتفقا مبادلة الديون.

يجتمع وزراء مالية دول منطقة اليورو اليوم الإثنين لمناقشة الموافقة على حزمة الانقاذ الثانية المخصصة لليونان.

وستجتمع اليوم "مجموعة اليورو" التي تتشكل من وزراء مالية دول منطقة اليورو بالإضافة إلى محافظ البنك المركزي الأوروبي ورؤساء المفوضية الأوروبية في العاصمة البلجيكية بروكسل.

وقد اتخذت اليونان خطوة مهمة للحصول على الجزء الثاني من الصفقة بأن تمكنت من مبادلة ديون مهمة بسندات حكومية بقيمة وعائدات أقل.

يذكر أن الصفقات التي تعقدها اليونان مع البنوك ودائنين آخرين هي الأضخم عبر التاريخ، وتمهد الطريق أمام اليونان للحصول على الجزء الثاني من المبالغ التي ستحصل عليها بموجب حظة الانقاذ الثانية.

وتبلغ قيمة الجزء الثاني من خطة إنقاذ اليونان 130 مليار يورو.

ويمكن أن تمنح "مجموعة اليورو" موافقتها النهائية على الصفقة في اجتماع الإثنين، وقد أشاد زعماء أوروبيون بالاتفاقية.

وقال الرئيس الفرنسي نيكولا ساركزي "اليوم حلت المشكلة" كما وصف بيان صدر عن جان كلود جوكيه رئيس "مجموعة اليورو" الاتفاقية بأنها "فرصة تاريخية".

وقال مفوض الشؤون الاقتصادية في الاتحاد الأوروبي أولي ريهن انه مسرور للاتفاقية ويأمل أن تركز اليونان على إجراءات التقشف.

وعبرت كريستين ليجراد رئيسة صندوق النقد الدولي عن سعادتها بالاتفاقية.

وقالت ليجراد إن الاتفاقية خطة في الاتجاه الصحيح ستساهم في تخفيض حجم ديون اليونان متسوطة المدى.

وسيجتمع صندوق النقد الدولي في 15 مارس/آذار ليقرر حجم مساهمته في حزمة إنقاذ اليونان.