رجل أعمال بارز: بريطانيا متخلفة عن آسيا وامريكا اللاتينية في النقل

طائرات تابعة للخطوط الجوية البريطانية مصدر الصورة Reuters
Image caption يرى وولش أن سياسة النقل الجوي في بريطانيا تعمها "فوضى عارمة".

أنتقد أحد كبار رجال الاعمال في بريطانيا سياسات المواصلات والنقل الجوي البريطانية قائلا إنها "تفتقر إلى الطموح".

وقال ويلي وولش، رئيس مجموعة الخطوط الجوية الدولية التي تمتلك شركة الخطوط الجوية البريطانية، إن سياسة الائتلاف البريطاني الحاكم الخاصة بالنقل الجوي تعمها "فوضى عارمة" وقال إنها "لا تفضي إلى شيء".

وقال وولش إن قرار انشاء مطار في مصب نهر التيمز "جنون" وقد تؤدي إلى أغلاق مطار هيثرو.

ومن المقرر أن تشرع الحكومة البريطانية في استراتيجيتها الجديدة الخاصة بالمواصلات والنقل الجوي ولكنها قالت إنها تستبعد انشاء مدرج جديد للطائرات في جنوب بريطانيا.

وجاءت تعليقات وولش في كلمة القاها امام المؤتر السنوي لغرفة التجارة البريطانية في لندن.

وتأتي انتقادات وولش قبل اسبوع من اعلان وزير الخزانة البريطاني جورج اوزبورن الموازنة الجديدة.

وقال وولش إن بريطانيا تخفق في مواكبة الدول الاسيوية ودول امريكا اللاتينية التي تضخ اموالا ضخمة في الاستثمار في البنية التحتية للنقل، وهذا يحد من قدرة بريطانيا على المنافسة.

واضاف وولش ان الصين انشأت 42 مطارا في العقد الماضي وتعتزم انشاء 55 مطارا في الاعوام الثمانية القادمة في الوقت الذي تستبعد فيه بريطانيا زيادة القدرة الاستيعابية للمطارات في جنوب انجلترا.

وانتقد وولش الزيادة في الضرائب المفروضة على المسافرين جوا في بريطانيا في الموازنة السابقة، التي قال إنها تسببت في فقد 25 الف فرصة عمل وحدت من فرص الاستثمار والسياحة في بريطانيا.

وقالت الحكومة البريطانية إنها ستنشر استراتيجيتها للنقل الجوي قريبا ويقول الوزراء إنهم عازمون على استخدام الاستراتيجية الحالية بصورة اكثر فاعلية.