مبيعات "غالاكسي" تضاعف أرباح سامسونغ في الربع الأول

هواتف سامسونغ
Image caption مبيعات سامسونغ من الهواتف الذكية تخطت أبل

توقعت مؤسسة سامسونغ لصناعة الاليكترونيات تضاعف أرباحها في الربع الأول من العام الحالي بفضل زيادة مبيعاتها من الهواتف الذكية.

وأشارت التوقعات إلى تحقيق أرباح ربع سنوية وصلت إلى 5.1 مليار دولار أمريكي، ويعزى ذلك بصفة خاصة إلى مبيعات جهاز" سامسونغ غالاكسي" الذي يتصدر حاليا مبيعات الهواتف المحمولة "الذكية" متخطيا اجهزة ايفون التي تنتجها مؤسسة أبل.

ويرى محللون أن سامسونع نجحت في الحفاظ على هامش ربح جيد رغم المنافسة المتزايدة.

وأكد المحللون أن قطاع أجهزة المحمول والكمبيوتر اللوحي حقق هامش ربح أكثر من المتوقع بفضل أحدث المنتجات التي طرحت أخيرا في أسواق العالم مثل هاتف ( Galaxy S) والكمبيوتر اللوحي( Galaxy note).

وقدرت الزيادة في هامش ربح مبيعات اجهزة المحمول بنحو عشرين في المئة، ورغم هذا الانتعاش إلا ان قطاعات أخرى في سامسونغ تعاني مشكلات منها صناعة شرائح الذاكرة.

فقد تراجعت أسعار هذه الشرائح بصورة كبيرة في انحاء العالم مع زيادة كبيرة في المعروض.

كما تراجع الطلب في الأسواق الرئيسية بالولايات المتحدة وأوروبا.

ورغم ذلك يتوقع المحللون أن ترتفع مجددا أسعار الشرائح الالكيترونية بعد تعافي الاقتصاد العالمي مما سيؤدي إلى تعزيز ارباح سامسونغ في الرباع الثاني من العام الحالي.

المزيد حول هذه القصة