البنك الدولي يعتزم زيادة موارد صندوق دعم الفلسطينيين

جني محصول الخيار في جنين مصدر الصورة Reuters
Image caption البنط الدولي يسعى لتشجيع انشطة القطاع الخاص الفلسطيني وإيجاد فرص عمل للشباب

اعلن البنك الدولي الجمعة عزمه زيادة موارد صندوقه لدعم الفلسطينيين بهدف مواصلة دعم القطاع الخاص الفلسطيني خلال العامية القادمين وتعزيز المؤسسات في الضفة الغربية وقطاع غزة.

واقر مجلس ادارة البنك الجمعة عقب اجتماع في واشنطن استراتيجية جديدة لمساعدة الضفة الغربية وقطاع غزة بين عامي 2012 و2014.

واوضحت المؤسسة الدولية في بيان أن المجلس قرر مطالبة الدول الاعضاء بالسماح بتقديم دفعة جديدة قدرها 55 مليون دولار لهذا الصندوق الخاص بمساعدة السلطة الفلسطينية التي لا تستطيع تلقي هبات مباشرة لكونها غير عضو في البنك

وكان البنك الدولي اعلن الشهر الماضي تقديم ثلاث منح قيمتها الاجمالية 50 مليون دولار الى السلطة الفلسطينية لتمويل مشاريع تنمية للادارة المركزية والبلديات اضافة الى تمويل قطاع الكهرباء.

و كانت هذه المرة الاولى منذ مايو/ 2010 التي يفرج فيها البنك الدولي عن أموال للفلسطينيين.

واشار البيان الى ان البنك الدولي سيواصل خلال السنتين المقبلتين دعمه لقطاعات التعليم العالي والطاقة والزراعة والاجهزة الصحية.

ويواصل البنك جهوده للدعم المالي بهدف تعزيز تحصيل الضرائب في الأراضي الفلسطينية وتحسين ادارة الاموال العامة.

كما يعتزم الاستمرار في مساعدة المنظمات غير الحكومية والبلديات الا انه سيطلق برامج مساعدة جديدة للقطاع الخاص لمساعدة الشبان الفلسطينيين في دخول سوق العمل.

المزيد حول هذه القصة