الارجنتين تؤمم شركة الطاقة الرئيسية وتغضب ريبسول الاسبانية

الارجنتين مصدر الصورة Getty
Image caption انتقدت حكومة بيونس ايريس الشركة باستمرار

اعلنت الحكومة الارجنتينية انها ستستحوذ على اغلبية اسهم شركة الطاقة الارجنتينية واي بي اف التي تملكها شركة ريبسول الاسبانية.

وقالت رئيسة الارجنتين كريستينا فرنانديز انها ستقدم قانونا لمجلس الشيوخ يسمح باستحواذ الحكومة على نسبة 51 في المئة من اسهم واي بي اف.

ولاقى القرار الذي اعلن على التلفزيون الرسمي ترحيب الحكومة وحكام الاقاليم في الارجنتين.

وقال وزير خارجية اسبانيا خوسيه مانويل غارسيا مارغلو ان القرار "اضر بمناخ الصداقة" بين البلدين.

وقال الوزير الاسباني بعد اجتماع طارئ للحكومة ان حكومته ستتخذ "اجراءات حاسمة وقوية" دون ان يوضح ما هي تلك الاجراءات.

وقالت شركة ريبسول في بيان لها انها "تعتبر الاجراء المعلن غير قانوني وتمييزي".

وكانت التكهنات زادت في الاسابيع الاخيرة حول احتمال ان تقدم الارجنتين على استحواذ الحكومة على الشركة.

وكانت اسبانيا والاتحاد الاروبي اعربوا عن القلق من قبل من خطوة التاميم تلك لشركة واي بي اف التي تملك ريبسول 57.4 في المئة من اسهمها.

ولدى اعلانها القرار قالت الرئيسة كريستينا فرنانديز ان الطاقة "مورد حيوي"، وبعد التاميم يكون نصيب الحكومة 51 في المئة من الاسهم ونسبة 49 في المئة للاقاليم المنتجة للنفط.

وعقب الاعلان عن القرار هبطت اسهم واي بي اف في سوق وول ستريت بنسبة 18 في المئة.

وكانت الشركة هدفا لانتقادات مستمرة من الحكومة الارجنتينية.

واتهمت السلطات في بيونس ايريس شركة واي بي اف بانها لا تضخ استثمارات كافية لزيادة الانتاج من حقولها النفطية لتقليل الاعتماد على الواردات، وتنفي الشركة تلك الاتهامات.

وخسرت الشركة عددا من الامتيازات بعضها في اكبر حقول النفط في البلاد.

المزيد حول هذه القصة