ارتفاع أرباح هيونداي للسيارات بعد زيادة مبيعاتها في أمريكا وأوربا

هيونداي مصدر الصورة x
Image caption الشركة تخشى من منافسة الشركات اليابانية

قالت شركة هيونداي للسيارات إن أرباحها ارتفعت بنسبة 31 في المئة في الربع الأول من هذا العام بعد ارتفاع مبيعاتها بدرجة كبيرة في الأسواق الأمريكية والأوروبية. وساعد ذلك في تعويض انخفاض الطلب في الأسواق المحلية الكورية.

وارتفع صافي الأرباح إلى 2.1 مليار دولار في الربع الأول من هذا العام، من يناير/كانون الثاني إلى مارس/آذار.

وارتفعت مبيعات الشركة في الولايات المتحدة إلى 15 في المئة، بفضل الموديلات الجديدة للشركة والانتعاش الذي شهدته بصفة عامة سوق السيارات الأمريكية.

وفي الوقت نفسه تراجعت مبيعات السيارات في كوريا الجنوبية، بنسبة 7 في المئة، مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

ويرى المحللون أنه من المتوقع أن تستمر الشركة بقوة في تحقيق النمو.

منافسة

وقال كيم دايهوان من قسم إدارة الأصول بالشركة: "لا يوجد ما يمنع الشركة من الاستمرار في تحقيق زيادة في الأرباح في الربع الثاني من العام".

وأضاف: "إن الأسواق الأمريكية تبدو على مايرام، بالرغم من وجود مخاوف من تباطؤ الاقتصاد في أوروبا والصين، مع أن الأداء التجاري في الصين لا يزال جيدا".

ويقول بعض الخبراء إن الشركة قد تواجه منافسة قوية من شركات صناعة السيارات اليابانية، وذلك ربما يكون بسبب ضعف العملة اليابانية في هذه الآونة.

وقد انخفض الين الياباني بنسبة 8 في المئة مقابل الدولار الأمريكي منذ بداية هذا العام.

ويعد انخفاض الين الياباني أمرا إيجابيا بالنسبة لشركات صناعة السيارات اليابانية التي ترى أنه كلما انخفضت قيمة العملة زادت نسبة مبيعاتها للخارج، نظرا لأنها تحقق الجزء الأكبر من عوائدها من خلال المبيعات لأسواق الخارج.

المزيد حول هذه القصة