صفقة يابانية لشراء الغاز الاسترالي المسال بقيمة ملياري دولار

مفاعل فوكوشيما النووي مصدر الصورة a
Image caption اعتمدت اليابان على الطاقة النووية بشكل أساسي قبل وقوع كارثة فوكوشيما

أعلنت اثنتان من كبريات الشركات اليابانية التوصل إلى اتفاق لشراء حصة في مشروع للغاز المسال في استراليا مقابل ملياري دولار أمريكي.

واتفقت شركتا ميتسوبيشي كوربوريتشن وميتسو اند كو على شراء حصة بنسبة 14.7 في المئة من المشروع الذي تديره شركة "وودسايد بتروليم" الاسترالية العملاقة للتنقيب وانتاج البترول.

ويلزم الاتفاق الشركتين اليابانيتين بشراء 1.5 مليون ونصف طن من الغاز سنويا من إنتاج المشروع.

وتسعى الشركات اليابانية إلى توفير الغاز المسال اللازم لتشغيل مشاريعها التي تأثرت بسبب النقص الحاد في إنتاج الطاقة النووية إثر الزلزال وموجة المد البحري اللتين ضربتا البلاد العام الماضي.

يذكر أن اليابان أغلقت 53 مفاعلا نوويا من أصل 54 بعد الكارثة التي أدت إلى تسرب إشعاعي من مفاعل فوكوشيما النووي.

ومن المقرر أن يتم إغلاق آخر مفاعل نووي في مايو/ ايار الجاري.

وكانت الطاقة النووية من أهم المصادر الرئيسية للطاقة في اليابان قبل وقوع الكارثة الطبيعية العام الماضي.

وعقب إغلاق محطات الطاقة النووية، اضطرت الشركات الممولة للكهرباء إلى الاعتماد على محطات الطاقة الحرارية لتوليد الكهرباء.

وتحتاج هذه المحطات إلى كميات هائلة من الفحم والبترول والغاز المسال.

وساهم إقبال الشركات اليابانية على استيراد المشتقات النفطية والغاز المسيل إلى ارتفاع في الأسواق العالمية.

يذكر أن اليابان من أكبر دول العالم استيرادا للغاز المسال.

المزيد حول هذه القصة