البرلمان الايراني يرفض خطة الحكومة لخفض الدعم

ايران مصدر الصورة Reuters
Image caption تحتاج الميزانية لموافقة البرلمان الايراني

رفضت لجنة برلمانية مقترحات حكومة الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد برفع اسعار السلع المدعومة، في خطوة قد تزيد من الضغط على ميزانية البلاد التي انهكتها العقوبات.

وادت العقوبات المفروضة على ايران بسبب برنامجها النووي الى تراجع عائداتها من تصدير النفط ما دفع حكومة احمدي نجاد الى محاولة توفير عشرات مليارات الدولارات بتقليص الدعم المقدم للمواطنين.

الا ان اللجنة المكلفة بمراجعة الميزانية، قبل ان يقرها البرلمان، رفضت التخفيضات التي طرحتها الحكومة، ما يعني احتمال اضطرار الحكومة للقبول بحل وسط اقل بكثير من طموحاتها لتقليل الدعم.

ونقلت وكالة مهر الاخبارية الايرانية عن لجنة التكامل في مجلس الشووري قولها ان "المجلس قد يوافق على رفع اسعار الطاقة الى حد ما، لكن بمعدل اقل بكثير مما طلبته الحكومة".

واقرت اللجنة تخفيضات تصل الى 560 تريليون ريال (44 مليار دولار) وهو ما يقل عن نصف ما ارادت الحكومة تخفيضه من دعم السلع لسد عجز ميزانيتها.

وهذه التخفيضات تساوي تلك التي اقرت العام الماضي، وتقل 50 مليار دولار عما ارادته الحكومة.

المزيد حول هذه القصة