مديرة صندوق النقد: حان وقت الحساب بالنسبة لليونانيين

لاغارد مصدر الصورة BBC World Service
Image caption كرستين لاغارد

حثت كرستين لاغارد مديرة صندوق النقد الدولي اليونانيين على دفع الضرائب المستحقة عليهم، وقالت إنها تشعر بقلق اكبر على معاناة الاطفال الافارقة من قلقها على الشعب اليوناني.

وقالت لاغارد في مقابلة اجرتها معها صحيفة الغارديان اللندنية إن وقت الحساب قد حان بالنسبة لليونان.

يذكر ان اليونان قد تعهدت بالالتزام باجراءات تقشفية صارمة لقاء حصولها على مساعدات اوروبية تبلغ قيمتها مليارات اليورو لتمكينها من مواجهة ازمة الديون الخانقة التي تعاني منها.

ولكن هذا الاتفاق مهدد الآن، بعد الانتخابات الاخيرة غير الحاسمة التي شهدت صعود احزاب تعارض برنامج التقشف.

وبينما تنتظر اليونان اجراء انتخابات جديدة الشهر المقبل، تتنامى المخاوف من ان تضطر البلاد الى الخروج من منطقة اليورو، مما قد يؤدي الى انهيار المصارف ليس في اليونان وحدها وانما في غيرها من الدول الاعضاء في منظومة اليورو.

وقالت كرستين لاغارد للغارديان "عندما افكر باليونان، افكر بكل هؤلاء الذين يحاولون التهرب من الضرائب. اعتقد ان عليهم ان يساعدوا بعضهم بعضا بشكل جماعي."

واضافت مديرة صندوق النقد الدولي "اعتقد ان اطفال قرية في النيجر على سبيل المثال لا يحصلون الا على ساعتي تدريس في اليوم ويشترك ثلاثة منهم بمقعد واحد في الصف اكثر حاجة للمساعدة من اهالي اثينا."

وقالت لاغارد ردا على سؤال للصحيفة حول ما اذا كان اليونانيون وغيرهم من الاوروبيين قد قضوا وقتا رغدا وآن الآن موعد الحساب "هذا صحيح."

وكررت موقف الصندوق من انه لا ينوي على الاطلاق تخفيف شروط منح المساعدة لليونان.

يذكر ان الاقتصاد اليوناني يعاني من الركود منذ خمس سنوات، ومديونية عالية ونسبة بطالة مرتفعة وتشهد البلاد تململا شعبيا بسبب اجراءات التقشف التي يصر عليها الدائنون.

المزيد حول هذه القصة